You are here

×

أبل تستطيع شراء البورصة الروسية

 

الرجل : عامر صاوصو
من الغريب المقارنة بين القيمة السوقية لشركة واحدة مع قيمة بورصة لدولة تعتبر من الدول العشرين الأولى في الاقتصاد بالعالم 
حتى ولو كانت أبل الشركة الأعلى قيمة بالعالم .
ولكن الواقع الذي عرضه موقع بلومبيرغ الاقتصادي يقول أن قيمة شركة أبل السوقية في البورصة تفوق قيمة جميع الشركات المدرجة في البورصة الروسية التي شهدت تراجع كبير خلال هذا العام مع العقوبات الغربية عليها .
فقد أضافت شركة أبل هذه السنة مبلغ 147 مليار دولار لقيمتها التي وصلت في 12 نوفمبر الماضي إلى 652 مليار دولار مع قيمة لكل سهم 114 دولار في حين خسرت البورصة الروسية في ذات الفترة 234 مليار دولار لتصل إلى قيمة 531 مليار دولار .
إذا فرضنا تم بيع أبل فالمبلغ المتحصل عليه من هذا البيع يستطيع شراء كل الشركات المدرجة بالبورصة الروسية ويبقى الفرق بين قيمة الشركة وقيمة البورصة الروسية البالغ 121 مليار دولار وهو مبلغ كافي بحسب الموقع لشراء جهاز أيفون 6 لكل مواطن روسي المقدر عددهم حوالي 190 مليون.

وفي وقت سابق، أعلنت روسيا عن نيتها حظر أجهزة آبل في البلاد ابتداءً من مطلع العام القادم في حال لم تستجب أبل لمطلبها  أن تخزن بيانات المستخدمين الروس الشخصية في خدمة التخزين السحابي "آي كلاود" داخل روسيا ضمن مخدمات الشركة في روسيا حصراً وليس في الولايات المتحدة الأمريكية وتطبيق هذا الأمر يعتبر سهل جداً على الشركة إلا أنه من المستبعد أن ترضخ آبل لهذه الضغوط.

التعليقات

أضف تعليق