You are here

×

نمو رغبة المسافرين في الخدمات الفندقية الشخصية

الرجل-دبي:

وفقا لأحدث أبحاث مجموعة فنادق إنتركونتيننتال ، تتطور تطلعات مسافري القرن الواحد والعشرين، ويزداد مستوى الخدمات المتوقعة في الفنادق المشهورة. في الماضي، كانت الضيافة تركز على البعدين المحلي والعالمي فقط، فكانت ثنائية الأبعاد، لكن هذا البحث يظهر أنه بزيادة مستوى التكنولوجيا فإن المسافرين الآن يبحثون عن فنادق تهتم ببعد ثالث أيضا، وهو الأشخاص.

وفقا لهذا البحث والذي يظهر ان المسافرين يعيدون صياغة توقعاتهم من علامات الفنادق العالمية ويبحثون الآن عن فنادق لا تقدم خدمات فريدة وتجارب محلية ممتعة فقط، بل كذلك تهتم بتفاصيل شخصية بالنزلاء. يقول 59% من المسافرين أن إقامتهم في الفندق تصبح أكثر راحة إذا تم تقديم خدمات شخصية لهم، بينما يقر 54% ان ذلك يجلهم يشعرون بالتميز والتقدير.

كما يقدر "المستكشفون العالميون الجدد" – وهم من يأتون من الاقتصاديات الناشئة – هذه الخدمات الشخصية أكثر من الاقتصاديات المتقدمة، فيقول 46% من مسافري دولة الإمارات العربية المتحدة أنهم يشعرون بالاحترام والتقدير عندما يقدم لهم الفندق خدمات شخصية خاصة بهم، بينما يقول 62% من مسافري الصين و 54% من مسافري البرازيل الأمر ذاته. كما تعلو توقعات "المستكشفون العالميون الجدد" بتقديم الفنادق للخدمات الشخصية أكثر من الاقتصاديات المتقدمة. فمثلاً، يتوقع 51% من مسافري الإمارات و 62% من مسافري البرازيل أن يقدم الفندق لهم تجربة شخصية تلائم احتياجاتهم ورغباتهم، بالمقارنة بنسبة 43% لمسافري الولايات المتحدة الأمريكية و 42% لمسافري المملكة المتحدة. أما عن المسافرين الذين يتراوح اعمارهم بين 18 و 34 عاماً، فهم مهتمون بالتحديد بسهولة العثور على محتوى شخصي، مثل الأفلام والموسيقى، ويعتقد 75% منهم أن علامات الفنادق العالمية أكثر ابتكاراً من العلامات المحلية. وعلى الجانب الآخر، يهتم المسافرون فوق سن 65 عاماً بتوفر المأكولات والمشروبات الصحية. 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق