You are here

×

في أول أيام رمضان.. كيف تجعل بيتك مستعداً للشهر الكريم؟

رمضان_سيجعلني_أفضل ...كيف تجعل بيتك ..مستعداً لاستقبال رمضان

مع قدوم شهر رمضان المبارك وفي أولى أيامه تتغير حياة المسلمين في كافة بقاع الأرض على الجانب الروحي والجسدي والاجتماعي وفي كل شيء فرمضان شهر له سحره الخاص على الأمة الإسلامية بشكل عام والعربية بشكل خاص.

وضمن حملة رمضان_سيجعلني_أفضل الذي يقدمها بها موقعي «الرجل» و«سيدي» لمساعدة جمهورهما على التغيير للأفضل في هذا الشهر الكريم، سوف يناقش التقرير التالي كيف تجعل منزلك مستعداً لشهر الكريم وخلال أيامه الأولى بشكل يشعرك بحلاوة وخصوصية هذا الشهر الكريم.

يوم حُرق فيه مسجد الرسول.. إليك القصة كاملة

1- النظافة

 في أولى أيام شهر رمضان يجب أن تحرص على أن يكون بيتك نظيفاً في كل ركن من أركانه فالنظافة من الإيمان وتمنحك راحة نفسية كبيرة وتجعلك تشعر بالمزيد من الراحة النفسية في شهر رمضان .

2- ساعد الزوجة 

لا نقصد هنا بأن تساعدها على مستوى النظافة أو الاعتناء بالأبناء أثناء انشغالها وتعليمهم الكثير عن أمور دينهم فقط بل نقصد أيضاً أن تتفق معها على قائمة مأكولات رمضان فعدم معرفة الزوجة ما نوع الطعام الذي سوف تقوه بطهيه في اليوم التالي يجعلها تتوتر وتشعر بالضيق وعلى الرغم من أن هذا الأمر يبدو تافهاً بالنسبة للرجل إلا أن الحيرة مع الصيام والوقوف في المطبخ للطهو أمر لن تود تجربته لذلك ساعد زوجتك في الاتفاق على أصناف معينة في الـ 10 أيام الأولى من رمضان على الأقل.

نظف الكبد من السموم في رمضان بتناول تلك الأطعمة على الإفطار  

3- فرصة كبيرة

يعد رمضان فرصة كبيرة ورائعة جداً لان تزداد ثقافتك الإسلامية وتمنح أولادك المزيد من المعرفة عن أمور الدين لذلك ننصحك بجانب العبادات وقراءة القراَن الكريم محاولة سرد الكثير من قصص الانبياء عليهم السلام لأولادك وقصص عن بطولات الصحابة الكرام ضمن أمسية عائلية قبل موعد السحور فليس هناك شيء أفضل من الاجتماعات العائلية التي تكون أكثر روعة في رمضان.

4- أضئ طريقك !

إذا كنت  تمتلك منزلاً متسعاً وتنام قبل صلاة الفجر وتستيقظ كل يوم لصلاتها قم بتثبت بعض المصابيح الكهربائية الخفيفة على جانبي الطريق من غرفتك حتى باب دورة المياه فتلك الأضواء تريح عينيك خصوصاً عند الاستيقاظ للصلاة ولا تجعلك تشعر بألم فيهما.

صحتك النفسية في رمضان.. هذا ما عليك معرفته قبل الصيام

5- جميع الفريق يشارك

في المهام المنزلية وتحضير الطعام ووضعه على الطاولة ليس هناك أي مشكلة في مشاركتك أنت وأبنائك الذكور والإناث إن وجدوا في معاونة زوجتك فأعباء المهام المنزلية مع الصيام تستنزف مجهود خرافي من المرأة ومعاونتك لها يخفف عنها الكثير من التعب والإرهاق.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق