You are here

×

رمضان فرصتك للابتعاد عن التلفاز.. أعراضه خطيرة تهدد صحتك

أعراض خطيرة قد تصيبك إذا استسلمت للتلفاز .. بعضا يؤثر على خصوبتك

المتابعين المستمرين للتلفاز يصابون بمرض تقليل تقدير الذات، حيث أنهم يصبحون محاصرين في الشخصيات التليفزيونية المفضلة لهم والبدء في العيش بصريا من خلالهم بدلا من العيش أحلامهم الخاصة".

فكل ساعة أمام التلفزيون يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري بنسبة 3.4 في المائة، أي أن المشاهدة المستمرة لفترة طويلة خلال اليوم قد تعادل زيادة 30% من خطر الإصابة بمرض السكري.

نتيجة 43 دراسة أكدت أن الأفراد الذين يقضون الكثير من الوقت وهم يجلسون بدًلا من الوقوف أو النوم لديهم خطر أعلى بنسبة 24% من الإصابة بسرطان القولون، وزيادة بنسبة 32 % من خطر الإصابة بسرطان الرحم، و 21 % أكبر من خطر الإصابة بسرطان الرئة.

وقد تم توثيق آثار الضوء الفلورسنت بشكل جيد، وربطه بالإصابة بالصداع المفرط، سلالة العين، اضطراب عاطفي موسمي، وضعف وظيفة المناعة، والاضطراب في الهرمونات، والقلق، ومشاكل النوم الأخرى.

ولسوء الحظ، وجدت دراسة أجريت في عام 2013 أن المشاهدة المستمرة للتلفاز قد تؤثر على خصوبة الذكور، ووفقًا لأبحاث أجريت على 100 رجلًا وجد أن أولئك الذين شاهدوا 20 ساعة من التلفزيون أو أكثر في الأسبوع كانوا يمتلكوا نصف عدد الحيوانات المنوية التي يمتلكها أولئك الذين شاهدوا التلفاز مدة أقل.

لقد أصبحت المتابعة المستمرة للتلفاز دون مقاطعة آفة العصر، وعنصراً أساسياً في الثقافة الحديثة، ففي عام 2015، اختار قاموس كولينز الإنجليزي "Being watching" والتي تعني المشاهدة المبالغ فيها للتلفاز ككلمة العام، وفي عام 2016، سجل رجلًا رقما قياسياً عالميا من خلال مشاهدته المستمرة للتلفاز والتي وصلت إلى 94 ساعة.

وأوضحت الدراسات أن المتابعة المتسمرة للتلفاز لا تؤثر بالسلب فقط على وقتك وإنتاجك، والحياة الاجتماعية الخاصة بك، بل أن يمكنها أيضًا أن تقتلك، ويأتي شهر رمضان ليكون فرصة لكي يتخلص الإنسان من عاداته السيئة ليرفع شعار #رمضان_سيجعلني_أفضل، والتي من بينها الإفراط في مشاهدة التلفاز، واستغلال الوقت في أشياء أخرى مفيدة، ونرصد في التقرير التالي أضرار مشاهدة الإفراط في مشاهدة التلفاز.

العلاقة الحميمة بعد النوبة القلبية.. هذا ما عليك معرفته

1. يمكن أن تؤدي إلى مشاكل بالصحة العقلية

أكدت دراسة أجرتها جامعة تكساس أن المتابعة المستمرة للتلفاز يرتبط ارتباطا قويا بمشاعر الاكتئاب والشعور بالوحدة، حيث أن قضاء عطلة نهاية الأسبوع في مشاهدة التلفزيون يمكن أن تؤدي إلى الشعور بمشاعر الندم والذنب، كما إن المتابعين المستمرين للتلفاز يصابون بمرض تقليل تقدير الذات، حيث أنهم يصبحون محاصرين في الشخصيات التليفزيونية المفضلة لهم  والبدء في العيش بصريا من خلالهم بدلا من العيش أحلامهم الخاصة".

2. يمكن أن يؤدي إلى السمنة (وحتى مرض السكري)

مشاهدة التلفزيون وتناول الوجبات الخفيفة ثنائي لا يمكن الاستغناء عنه، ولكن وفقا للباحثين في جامعة بيتسبرغ، هناك أدلة على أن المشاهدة المستمرة للتلفاز يمكن أن تزيد في الواقع من خطر الأمراض المزمنة ذات الصلة بالوزن مثل السكري من النوع 2، فكل ساعة أمام التلفزيون يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري بنسبة 3.4 في المائة، أي أن المشاهدة المستمرة لفترة طويلة خلال اليوم قد تعادل زيادة 30% من خطر الإصابة بمرض السكري.

 التحية والأسنان.. 6 أشياء تلاحظها المرأة في الرجل عند اللقاء الأول

3. يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالسرطان

ووفقا لدراسة نشرت في المجلة الأمريكية للطب الوقائي، كل أربع ساعات تقضيها في المشاهدة المستمرة للتلفاز يمكن أن تزيد من خطر موتك بسبب الأمراض المزمنة، بما في ذلك السرطان بنسبة 15 في المئة، ولقد قامت تلك الدراسات بناءًا على فكرة الجلوس أثناء المشاهدة، حيث أن نتيجة 43 دراسة أكدت أن الأفراد الذين يقضون الكثير من الوقت وهم يجلسون بدًلا من الوقوف أو النوم لديهم خطر أعلى بنسبة 24% من الإصابة بسرطان القولون، وزيادة بنسبة 32 % من خطر الإصابة بسرطان الرحم، و 21 % أكبر من خطر الإصابة بسرطان الرئة.

4. يمكن أن يسبب الأرق

وقد وجد الباحثون وجود صلة بين الضوء الأزرق الفلورسنت (الضوء الذي تنتجه أجهزة التلفزيون وأجهزة الكمبيوتر والهواتف الذكية) وإنتاج الميلاتونين (هرمون يعزز النوم)، وقد تم توثيق آثار الضوء الفلورسنت بشكل جيد، وربطه بالإصابة بالصداع المفرط، سلالة العين، اضطراب عاطفي موسمي، وضعف وظيفة المناعة، والاضطراب في الهرمونات، والقلق، ومشاكل النوم الأخرى.

 

دون الدخول في مجاعة.. خطوات بسيطة وآمنة تفقدك 9 كيلو في إسبوعين

 

5. يمكن أن يخفض من عدد الحيوانات المنوية

ولسوء الحظ، وجدت دراسة أجريت في عام 2013 أن المشاهدة المستمرة للتلفاز قد تؤثر على خصوبة الذكور، ووفقًا لأبحاث أجريت على 100 رجلًا وجد أن أولئك الذين شاهدوا 20 ساعة من التلفزيون أو أكثر في الأسبوع كانوا يمتلكوا نصف عدد الحيوانات المنوية التي يمتلكها أولئك الذين شاهدوا التلفاز مدة أقل.

كيف تبني عضلات وأنت في منتصف العمر؟ .. إليك أفضل النصائح

التعليقات

أضف تعليق