You are here

×

لأول مرة منذ خمس سنوات.. الآيفون ليس في الصدارة!

منذ أن أصبح السوق الصيني أحد أهم الأسواق في عالم الهواتف الذكية وطبعاً أكبرها على الاطلاق سيطرت عليه شركة أبل بهواتف الايفون

لأول مرة منذ خمس سنوات الايفون ليس بالصدارة في الصين مالسبب

منذ أن أصبح السوق الصيني أحد أهم الأسواق في عالم الهواتف الذكية وطبعاً أكبرها على الاطلاق سيطرت عليه شركة أبل بهواتف الايفون حيث كانت الأكثر مبيعاً سنوياً خلال السنوات الخمس الماضية حتى أصبح يطلق عليها ايفون الصين ولكن الأمر تغير في العام الماضي 2016 فالايفون لم يعد بالصدارة.
الايفون 6S هاتف أبل للعام الماضي باعت منه أبل في الصين حوالي 12 مليون وحدة ولكن ذلك لم يكن كافياْ فقد خسر الصدارة لصالح الهاتف Oppo R9 الذي بيع منه 17 مليون وحدة محققاً ما يقدر بحوالي 4% من اجمالي الهواتف الذكية التي بيعت في الصين خلال كامل العام والتي بلغت 465 مليون وحدة وهي زيادة بنسبة 6% عن الماضي الذي سبقه.
 
شركة Oppo حققت هذا الرقم بفضل زيادة شحناتها من الهواتف بنسبة 109% وتلاها بترتيب الزيادات شركة Vivo التي زادت شحناتها بنسبة 78% وتليها Huawei بنسبة زيادة 21% في حين بالمقابل فإن شحنات هواتف الايفون انخفضت بنسبة 21% مما تسبب بخسارتها الصدارة.
ويرجح المحللون هذا التراجع لعدة أسباب فمن جهة فإن العوامل الجاذبة في الهواتف الذكية في الآسواق اليوم تتنوع بين تقنيات الشحن السريع وشاشات OLED والبطاريات بالسعات الكبيرة التي تدوم طويلاً والكاميرات المزدوجة وهذه جميعاً ميزات مفقودة في الايفون 6S وإن كانت نسخة البلس منه جاءت بالكاميرا الخلفية المزدوجة إلا أنه لم بمتناول الكثير من الصينين نظراً لسعره المرتفع ومن جهة أخرى هناك عامل أخر في تراجع الايفون وهو ازدياد الطلب في السوق على الهواتف المتوسطة التقنية وهي التي تقدمها بشكل جيد الشركات الصينية.
العام الحالي ستقدم أبل الايفون 8 أو قد يكون هو الايفون 7S مترافقاَ بنسخة أخرى مطورة من الايفون لم يعرف عنها الكثير ولكن الأهم أنها احدى هذه النسخ أو ربما كلها قد تكون بشاشة OLED وهو من العوامل التي قد تعيد بريق الايفون في الصين أو ربما ستزيد أبل اهتمامها بالسوق الهندي الذي بدأ يجذب الشركات التقنية كأحد أهم الاسواق الواعدة.

التعليقات

أضف تعليق