You are here

×

10 طرق تعذيب مخيفة تستخدمها أجهزة المخابرات في العالم

الرجل: دبي

1) حامض الأسيد

تستخدم العديد من أجهزة المخابرات هذه المادة الكيميائية لتعذيب المعتقلين وإرغامهم على التحدث، حسب اكشنها، أشارت تقارير عديدة إلى استخدام النظام السوري لهذا الأمر ضد الجيش الحر بالإضافة إلى قلع الأظافر والاعتداء الجنسي واستخدام الأسلاك الكهربائية في مناطق حساسة من الجسم.

2) خفض درجة الحرارة

يستخدم سجن "كوبالت" هذا النظام الذي تسبب في وفاة أحد المعتقلين من قبل، حيث يتم خفض درجات الحرارة داخل الغرف بطريقة جنونية تجعل المتهم غير قادر على التنفس ومضطراً للحديث، كذلك يشتهر السجن بوجود حمامات ثلج عديدة تستخدم في تعذيب المتمردين.

3) الاعتداء الجنسي

الاعتداءات الجنسية سواء ضد الذكور أو الإناث تعد من أشهر وسائل التعذيب في العالم، ولعل أشهر حادثة من هذا النوع في العقد الماضي هي حادثة سجن "أبو غريب" في العراق.

4) الإذلال

طرق عديدة يتم بها إذلال المساجين لإرغامهم على التحدث مثل سحب المسجون من شعره ذهاباً وإياباً أو تمزيق ملابس بالكامل وإرغامه على الوقوف دون ملابس، وفي أحيان أخرى يتطور الأمر إلى إجبار المساجين على ارتداء الحفاضات.

5) الإجهاد

قلة النوم والتعب قد تؤدي في النهاية إلى الانهيار والتحدث، ولذلك تستخدم كوسيلة تعذيب في العديد من دول العالم، بل أن بعض المخابرات لا تترك للسجين أي فرصة للنوم وتستمر في إزعاجه لأيام متتالية إلى أن يوشك على الانهيار، وأحياناً تستخدم عصا طويلة خلف ركبة السجين أثناء الجلوس حتى يشعر بآلام مبرحة كلما حاول الجلوس والحصول على قدر من الراحلة.

6) الإيهام بالغرق

أسلوب الإيهام بالغرق ابتكرته المخابرات الأميركية وجاء بنتائج مذهلة نظراً لتأثيره السلبي على تنفس المتهم وإذا طال الأمر قليلاً فقد يتسبب في وفاته، وفي أحيان أخرى يستخدم أسلوب الإيهام بالموت، مثل إحضار توابيت إلى مكان الاستجواب لتخويف المتهم وتهديده بأنه سيقتل ويدفن في هذا التابوت إذا لم يتحدث.

7) استخدام الحشرات

يناسب هذا الأمر عدداً معيناً من المعتقلين أولئك الذين يخافون من الحشرات والديدان، حيث يتم وضعهم في حجرة مغلقة تتضمن حشرات وديدان وعناكب وعقارب مما يسبب لهم الفزع والرعب ويرغمهم على التحدث للخروج من هذا المكان الموحش.

8) تعميق الإصابات

أسلوب تعميق الإصابات لا يقتصر فقط على جرح السجين والضغط على هذا الجرح، بل يتضمن أيضاً تجاهل حالته الصحية والأمراض التي يعاني منها، مثل منع الدواء عنه لإرغامه على التحدث، والعديد من الانتهاكات الأخرى التي استخدمتها الولايات المتحدة الأميركية خلال مطاردتها لعناصر تنظيم القاعدة.

9) التغذية القسرية

أسلوب تعذيب قديم استخدمته الولايات المتحدة أيضاً في استجوابها لأعضاء تنظيم القاعدة، حيث يتم استخدام أنبوب لتغذية المعتقل بشكل عكسي عن طريق فتحة الشرج وليس الفم، مما يتسبب باضطرابات في المعدة والشعور بآلام مبرحة لا تطاق.

10) العزلة وقلة النوم

في بعض الأحيان يتم إلقاء المعتقلين في زنازين لا تتضمن أي أضواء ويتركون على هذا الحال لفترات طويلة، وفي أحيان أخرى يرغمون على الاستيقاظ لـ180 ساعة متواصلة من خلال إزعاجهم باستمرار حتى لا يتمكنوا من الشعور بالراحة ولو لوهلة.

 

التعليقات

أضف تعليق