You are here

×

قصة الحطاب الفصيح.. سعودي يبهر الجميع ويتحول لأيقونة الشعر في المملكة

قصة الحطاب الفصيح.. سعودي يبهر الجميع وتحول لأيقونة الشعر في المملكة

قصة الحطاب الفصيح.. سعودي يبهر الجميع وتحول لأيقونة الشعر في المملكة

ظل أكثر من خمسين عامًا، يعيش حياة بسيطة بعيدة عن الأضواء، برغم من أن لديه موهبة تجعله واحدًا من المشاهير، الحطاب السعودي عبدالله خليل الفقيري، لم يمتلك هاتف نقال أو جهاز تلفزيون، وظهر في مقطع فيديو تداوله الكثيرون. 

الشاعر السعودي الشهير يحيى رياني، زار الفقيري وكانت تلك هي بداية شهرة الأخير، حيث وجده يقطن في قرية الفقرة بمحافظة صبيا في جازان بجنوب غرب المملكة، ومن بعدها تحول الفقيري لحديث السعوديين.

الشاعر رياني كشف من خلال مقطع فيديو له عن العديد من الجوانب الخفية بشخصية وحياة الحطاب، حيث أكد أنه شاعر موهوب ويحتاج فقط لفرصة، مطالبًا الجميع بدعمه لتحويل حياته إلى الأفضل لأنه يستحق ذلك، مؤكدًا أن الفقيري حاصل على الابتدائية ومر في شبابه بقصة حب لم تكتمل، ولكنها صنعت منه شاعرًا موهوبًا. 

ظل الفقيري يعيش على بيع الحطب بعد جمعه، ولكن يبدو أن الحال تحول، عندما استجاب إحدى دور النشر لدعوة الشاعر رياني، وتكلفت بطباعة ديوان يجمع قصائد الفقيري، هذا بخلاف الدعوات الأخرى الداعمة لتنظيم أمسيات شعرية له في مراكز ثقافية مختلفة. 

رغم العديد من الهدايا المالية والعروض الأخرى الخاصة بتسهيل استئجار شقة سكنية تليق به ليتزوج بها، إلا أن كانت رسال المستشار في الديوان الملكي تركي آل الشيخ، ورئيس هيئة الترفيه، للفقيري هي الأكثر دعمًا، مطالبًا الحطاب بالتواصل معه على وجه السرعة من أجل مساعدته. 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق