You are here

×

انفوجراف |«يبرين» القاعدة التي شهدت نقطة انطلاق السعودية الثالثة

 انفوجراف |«يبرين» القاعدة التي شهدت نقطة انطلاق السعودية الثالثة

انفوجراف |«يبرين» القاعدة التي شهدت نقطة انطلاق السعودية الثالثة

حفرت واحة «يبرين» اسمها بحروف من النور في ذاكرة المملكة العربية السعودية بعد ان اتخذها الملك عبدالعزيز- طيب الله ثراه نقطة انطلاق لتوحيد المملكة 

وفي السطور التالية نستعرض تاريخ «يبرين» وتوحيد الملكة، وذلك ضمن حملة لمتنا سعودية التي أطلقتها مجلتا الرجل وسيدتي استعدادا للاحتفال باليوم الوطني الـ 90

-انطلق الملك عبدالعزيز- طيب الله ثراه من «يبرين» لتوحيد المملكة، فكانت مركز تجمع وقاعدة له ولرجاله عام 1319هـ.

-مكث الملك المؤسس في «يبرين» خمسين يوماً بعد خروجه من الكويت عام 1319هـ، متجها إلى الرياض لفتحها؛ وتحديداً من غرة شعبان إلى العشرين من شهر رمضان.

-تقع واحة «يبرين» بمحافظات الأحساء وتبعد عن مدينة حرض حوالي 90 كيلومترًا جنوباً.

-تشتهر الواحة بكثرة أشجار النخيل وخصوبة أرضها حيث تضم 700 مزرعة متنوعة ، كما تذخر بالثروة البترولية والحيوانية.

-تضم الواحة مجموعة من الآثار والمناطق الشهيرة الدالة على كونها موقعاً للاستيطان البشري منذ عصور قديمة.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق