You are here

×

لديها أموال كافية.. كيف تواجه البنوك السعودية أزمة كورونا؟

تواجه البنوك في المملكة العربية السعودية ضغوطًا وصعوبات مالية، حالها حال جميع المؤسسات المالية على مستوى العالم، نظرًا لانتشار فيروس كورونا الذي أثر على الاقتصاد العالمي أجمع، ولكن كيف تواجه البنوك السعودية تلك الأزمة، التى صاحبها انخفاض في أسعار النفط وزيادة في طلبات القروض؟ 

في هذا الشأن، تحدث مسؤولون تنفيذيون بالقطاع المصرفي، عن جاهزية البنوك السعودية برؤوس أموال قوية، مما يساعدهم على تجاوز تلك الأزمة بسهولة، فيما توقع أحد رؤساء البنوك أن تستمر تلك الأزمة طوال الربع الثاني والثالث من العام الجاري، فيما اعتبر أنه سيكون عامًا صعبًا للغاية. 

وتوقع ايضًا رئيس مجلس إدارة مجموعة سامبا المالية، عمار الخضيري، أن تتعرض أرباح البنوك لضغوطًا شديدًا، مع تراجع هوامش الفائدة، ووجود العديد من القروض المتعثرة بسبب الأزمة، مما يشكل تراجع بالربحية، وهو ما اثبتته بيانات البنك المركزي السعودي، بتراجع 38.4% من أرباح النوك في المملكة، بواقع 2.9 مليار ريال في أبريل الماضي.

وعلى وقع الأزمة قدم البنك المركزي 50 مليار ريال سيولة لدعم القطاع المصرفي، مما يساهم في رفض الضغوط عن شركات القطاع الخاص، التى توقعت شركة الراجحي المالية أن تنمو عمليات إقراض البنوك بنسبة 1% بسبب قروض القطاع الخاص في 2020. 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق