You are here

×

قصة قميص البرازيل خلال نصف قرن

الرجل-دبي:

يمثّل القميص الأصفر والذي يُسمّى أماريلينا، وهو قميص فريق كرة القدم الأكثر نجاحاً في العالم، فخر الأمّة وهو يوازي علم البلد شهرة.

ويقول بيتر هادسون الذي كان يشغل منصب مدير قسم تصميم الأحذية والمدير الإبداعي العالمي في Nike بين عامي 2000 و2008: "كرة القدم متجذّرة في البرازيل بل تشكّل جزءاً لا يتجزّأ من ثقافتها. حتى أنه يصعب تفسير العلاقة بين البرازيليين وهذه الرياضة. وأعتقد أنّه عليكم المشاركة في المناسبات وحضور المباريات والنظر في عيون اللاعبين على خطّ الانطلاق لتعرفوا وتقدّروا ما تعنيه هذه اللعبة للشعب البرازيلي."

و منذ 1996 وحتى عام 2014 لا يزال طاقم المنتخب البرازيلي أحد أبرز إنجازات Nike في تصميم الملابس الرياضية.

فقميص الفريق البرازيلي لم يكن أصفر منذ البداية بل تطلّب الأمر هزيمة ساحقة على أرض الفريق عام 1950 من أجل المباردة إلى تغيير حاسم في لون لباس الفريق. فبعد أن كان زيّ الفريق باللون الأبيض والأزرق لنصف قرن تقريباً، بدأ اتّحاد البرازيل لكرة القدم عام 1954 بإنتاج عدّة جديدة تحمل ألوان علم البرازيل، أي الأخضر والأصفر والأزرق. وكان هذا التصميم نتيجة مسابقة وطنية، ولا تزال تلك الألوان مستخدمة دائماً.

بدأت Nike بصنع العدّة لاتّحاد البرازيل لكرة القدم عام 1997، وذلك بعد أن وقّعت عقداً يجعلها الراعي الرسمي للباس المنتخب في السنة السابقة. تجدون هنا إطلالة على عملية صنع ملابس منتخب البرازيل للمسابقات الأساسية عام 1998، و2002، و2006، و2010، و2014.

http://u.goal.com//418814hp2.jpg

التعليقات

أضف تعليق