You are here

×

كورونا يلتهم.. هل تلاقى جائزة الكرة الذهبية مصير باقى البطولات؟

كورونا يلتهم.. هل تلاقى جائزة الكرة الذهبية مصير باقى البطولات؟

كورونا يلتهم.. هل تلاقى جائزة الكرة الذهبية مصير باقى البطولات؟

من حين لآخر، تتخذ المؤسسات الرياضية حول العالم، قرارات بإلغاء أعتى البطولات الدولية، والمحلية أيضًا، وبعض منها يؤجل أيضًا، منها بطولات كرة قدم وأيضًا سلة وبطولات التنس الأشهر، فما هو مصير حفل جائزة الكرة الذهبية، التى توزعها مجلة فرانس فوتبول؟ 

التصويت على الفائز بالجائزة يكون عبر أصوات 193 صحفيًا رياضًا من جميع أنحاء العالم، ويتم ذلك في شهر نوفمبر من كل عام، فيبدو من ذلك أن الأمر ما زال بعيدًا بحسب التواريخ، ولكن فهناك فرصة ضخمة بأن تُلغى العديد من المباريات المقبلة، بسبب تأجيل بعضها وإلغاء الآخر.

ومن المرجح أن تُلغى بطولات والدوريات المحلية، ولن تُلعب بطولات كوربا أمريكا، كأس أمم أوروبا أيضًا الصيف الحالي، فيما توقف بطولات الدوري الأوروبي ودوري أبطال أوروبا.

الأرجنتيني ليونيل ميسي، مهاجم فريق برشلونة، حصل على النسخة الآخيرة من الجائزة التى تٌمنح لأفضل لاعب في العالم، وحصد الجائزة 6 مرات في تاريخه، بفارق جائزة عن غريمه البرتغالي، كريستيانو رونالدو، لاعب يوفنتوس الحالي. 

وفاز اللاعب ستانلي ماثيوز عام 1966 لأول مرة تُنظم فيها الجائزة، وهذه الجائزة توازي في قيمتها ما يمنحها الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا»، لأفضل اللاعبين واللاعبات حول العالم، وتُسلم عادة في شهر سبتمبر من كل عام. 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق