You are here

×

كيف تحول مهندسان مدنيان إلى أصغر المليونيرات في الفلبين؟

كيف تحول مهندسان مدنيان إلى أصغر المليونيرات في الفلبين؟

كيف تحول مهندسان مدنيان إلى أصغر المليونيرات في الفلبين؟

المهندسان مايكل كوسيكيان، وزميله إدغار سافيدرا

المهندسان مايكل كوسيكيان، وزميله إدغار سافيدرا

كيف تحول مهندسان مدنيان إلى أصغر المليونيرات في الفلبين؟
المهندسان مايكل كوسيكيان، وزميله إدغار سافيدرا

لم يكن يعلم المهندسان مايكل كوسيكيان، وزميله إدغار سافيدرا، أنهما سيصلان إلى قمة سوق البناء في الفلبين، لكنّهما كانا واثقين بقدراتهما، وروح المغامرة والشغف التي يملكانها في المقاولات.

كانت رحلتهما شاقة وصعبة، ولكنهما تمكنا من تأسيس شركة "Megawide" لأعمال البناء في ذروة الأزمة المالية الآسيوية، التي ناضلت لتأخذ مكانتها في سوق الصناعة الهندسية، إلى أن أصبحت الجهة المنفذة لأكبر مشاريع البناء في الفلبين.

تحدّى المهندسان المدنيان الفلبينان، تلك الفترة الاقتصادية المروعة، وخاطرا لتحقيق أحلامهما، وأسّسا شركة تعبّر عن رؤيتهما لتغيير تجارة البناء في البلاد. وأصبح المهندسان مايكل وإدغار، بعد ما يقارب العشرين عاماً من أصغر المليونيرات في الفلبين، بفضل إداراتهما لواحدة من شركات المقاولات الرائدة في البلاد.

وفي عام 2016، احتل كوسيكيان البالغ من العمر 43 عاماً، المرتبة 35 في قائمة أغنى رجل أعمال في الفلبين، بثروة تقدر قيمتها الصافية بـ265 مليون دولار. في حين احتل شريكه سافيدرا البالغ من العمر 41 عاماً المرتبة 37، وبلغت قيمة ثروته 255 مليون دولار. وكانا من أصغر رجال الأعمال والأقرب من عمر أصغر مليونير فلبيني، وهو قطب الأعمال إدغار سيا الذي تقدر ثروته بـ 1.2 مليار دولار، وعمره 39 عاماً فقط.

بدأ الصديقان العمل في البناء، بعد التخرج في الجامعة، وحصولهما على شهادة في الهندسة المدنية من جامعة "De La Salle" في مانيلا، وكانا ينتميان إلى عائلات عريقة في مجال الأعمال. وكان يمكن أن يعملا مع شركات الشحن لعائلة سافيدرا والعقارات لكوسيكيان، إلا أنهما أرادا بناء هياكل، لافتة وتطبيق رؤيتهما الخاصة.

أسس المهندسان الشركة في عام 1997 الذي كان عاماً مشؤوماً، للبدء بأي عمل تجاري، حيث ارتفعت كلفة استيراد الأسمنت والصلب، بسبب الأزمة المالية الآسيوية، وخسرت الشركة كل الأرباح التي حققتها، بسبب هبوط سعر البيزو الفلبيني.

 حاول المهندسان خفض الكلف، مع استمرار ارتفاع الأسعار، وأبرما اتفاقاً مع شركة ألمانية تبيع تكنولوجيا التصنيع المسبق، وبتت شركة "Megawide" في عام 2005 أول بناء مسبق الصنع.

كانت النتائج أكثر من ناجحة، فلم تقتصر على الكلفة المنخفضة، وحسب، وإنما كانت طريقة البناء أسرع بكثير. وسرعان ما توافد العملاء على الشركة، وتجاوزت إيراداتهم السنوية المليار بيزو، عام 2008، وأدرجت في بورصة الفلبين عام 2011. وكان من أهم عملائهم شركة التطوير العقاري الرائدة "SM Group" التي أسسها المليادير الراحل هنري سي، و"Andrew Tan’s Megaworld" و"Filinvest Land".

وفي عام 2018، ربحت "Megawide" وشريكها الهندي "GMR Infrastructure" عقوداً لتطوير مطار مانيلا الدولي، وامتيازاً مدته 18 عاماً لتشغيل مطار "Ninoy Aquino" الدولي، وتقدر قيمة الشركة اليوم في سوق الأوراق المالية بـ 29.7 مليار دولار.

التعليقات

أضف تعليق