You are here

×

أحدهم كان يرتدي ثياب أشقائه.. نشأوا في عائلات فقيرة ليصبحوا أثرياء العالم

رالف لورين مالك إحدى أكبر علامات الأزياء في العالم

رالف لورين مالك إحدى أكبر علامات الأزياء في العالم

أحدهم كان يرتدي ثياب أشقائه.. نشئوا في عائلات فقيرة وأصبحوا أثرياء العالم

أحدهم كان يرتدي ثياب أشقائه.. نشئوا في عائلات فقيرة وأصبحوا أثرياء العالم

لاري إليسون صاحب شركة أوراكل

لاري إليسون صاحب شركة أوراكل

كينيث لانجوني واحد من مؤسسي «هوت ديبوت» وأحد أشهر رجال الأعمال والمستشارين في العالم

كينيث لانجوني واحد من مؤسسي «هوت ديبوت» وأحد أشهر رجال الأعمال والمستشارين في العالم

هوارد شولتز الرئيس التنفيذي لمجموعة ستاربكس الشهيرة لخدمات المطاعم والكافيهات

هوارد شولتز الرئيس التنفيذي لمجموعة ستاربكس الشهيرة لخدمات المطاعم والكافيهات

رالف لورين مالك إحدى أكبر علامات الأزياء في العالم
أحدهم كان يرتدي ثياب أشقائه.. نشئوا في عائلات فقيرة وأصبحوا أثرياء العالم
لاري إليسون صاحب شركة أوراكل
كينيث لانجوني واحد من مؤسسي «هوت ديبوت» وأحد أشهر رجال الأعمال والمستشارين في العالم
هوارد شولتز الرئيس التنفيذي لمجموعة ستاربكس الشهيرة لخدمات المطاعم والكافيهات

بعض أشهر أثرياء العالم عانوا الأمرين للوصول إلى المكانة التي يتبوأونها اليوم، وقد لا يعلم الكثيرون أن هناك منهم من تعرض لظروف استثنائية في طفولته من صعوبات وفقر شديد، قد لا توحي بما وصلوا إليه من نجاح ومكانة عالية وسط المجتمع في وقتنا هذا.

في التقرير التالي نرصد بعض قصص الأثرياء المؤلمة في طفولتهم.

 

لاري إليسون

عاش لاري إليسون صاحب شركة أوراكل البالغ قيمتها السوقية 187 مليار دولار، طفولته وسط أسرة بسيطة بمنزل صغير للغاية في مدينة شيكاجو، واليوم تقدر ثروته بـ70 مليار دولار.

أحداث فارقة في حياة أثرياء العالم خلال العقد الماضي.. تعرف عليها 


 

رالف لورين

في تصريح صادم له عام 2002، قال رالف لورين مالك إحدى أكبر علامات الأزياء في العالم، إنه كان يستعيرالملابس التي يرتديها من أشقائه، فلم يكن بمقدوره الحصول على ثياب جديدة في طفولته، لورين بات الآن يملك ثروة تزيد على 7 مليارات دولار.

كينيث لانجوني

كان والد كينيث لانجوني يعمل نادلا في إحدى الكافيتريات، ونشأ وسط أسرة فقيرة جدا، ولكن المثابرة والإصرار على النجاح جعلاه اليوم واحدا من مؤسسي «هوت ديبوت» وأحد أشهر رجال الأعمال والمستشارين في العالم، ويملك ثروة تزيد على 3 مليارات دولار.


 

هوارد شولتز

بعد أن كان يعاني من الفقر المدقع بعمر الـ7 سنوات، والذي اضطره للسكن في منازل إيواء مدعومة من الحكومة، أصبح اليوم هوارد شولتز الرئيس التنفيذي لمجموعة ستاربكس الشهيرة لخدمات المطاعم والكافيهات، والتي تملك ما يزيد على 23 ألف فرع في 73 دولة حول العالم، بقيمة سوقية تبلغ 89 مليار دولار.

«تقشف الأثرياء».. حيل يلجأ إليها الأغنياء للحفاظ على ثرواتهم

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق