You are here

×

عزل دونالد ترامب.. إليك شرح مبسط عن أزمته مع الكونجرس

ماذا فعل ترامب ؟

ماذا فعل ترامب ؟

هل يكون أول رئيس أمريكي معزول ؟.. إبعاد ترامب عن البيت الابيض بين الواقع والمأمول

هل يكون أول رئيس أمريكي معزول ؟.. إبعاد ترامب عن البيت الابيض بين الواقع والمأمول

لماذا تغيير موقف الكونجرس ؟

لماذا تغيير موقف الكونجرس ؟

اجراءات عزل ترامب

اجراءات عزل ترامب

ما موقف الحزبين في الكونجرس ؟

ما موقف الحزبين في الكونجرس ؟

ماذا فعل ترامب ؟
هل يكون أول رئيس أمريكي معزول ؟.. إبعاد ترامب عن البيت الابيض بين الواقع والمأمول
لماذا تغيير موقف الكونجرس ؟
اجراءات عزل ترامب
ما موقف الحزبين في الكونجرس ؟

وقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يلقى كلمة بلاده في الأمم المتحدة، وبعدها انتقل لحضور حفل عشاء لقادة العالم على هامش اجتماعات الأمم المتحدة، وفي الوقت عينه كان الكونجرس الأمريكي يخطط لعزله من منصبه كرئيس للدولة الأكبر في العالم! فيا تُرى ماذا دار في الكواليس قبل اتخاذ مثل هذا القرار ، وماذا على ترامب أن يفعل في هذا الموقف؟ 

الرئيس دونالد ترامب معروف بمواقفه المثيرة للجدل وخلافاته الكثيرة مع أعضاء الإدارة الأمريكية وتصريحاته التي دائما ما تثير الجدل سواء في الشأن الداخلي لـ الولايات المتحدة أو كان الأمر خارجيا، والحديث عن عزله لم يكن وليد اللحظة بل يتحدث الكثيرون عنه منذ اللحظة الأولى لدخوله البيت الأبيض، ولكن لماذا بدأ الكونجرس في الإجراءات الفعلية لعزل الرئيس الأمريكي ؟ 

ماذا فعل ترامب ؟

نانسي بيلوسي رئيس مجلس النواب الأمريكي "الكونجرس"، كانت تفضل في البداية أن يترك ترامب الرئاسة عن طريق صناديق الاقتراع، ولكن ماذا فعل ترامب ليغير رأيها وتبدأ في إجراءات عزله الفعلية. 

أمس الثلاثاء، قالت بيلوسي إن مجلس النواب سبدأ في تحقيق رسمي لعزل الرئيس ترامب، وذلك وسط انقسمات كبيرة في صفوف الديمقراطيين حول عزل ترامب ، استمرت لما يقارب عامًا كاملاً، ولكن هذه المرة اضطر ترامب الكونجرس لاتخاذ قرار حاسم، حيث اتُّهم بتحقيق مكاسب سياسية داخلية عن طريق اللجوء إلى قوى خارجية. 

الكونجرس الذي يسيطر عليه الديمقراطيون، سيحقق في حقيقة المزاعم التي تتهم ترامب باللجوء إلى مساعدة أوكرانيا وخاصة الرئيس الأوكراني للتضييق على جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي السابق، والمنافس الديمقراطي الأساسي في الانتخابات الرئاسية الأمريكية القادمة لعام 2020. 

لماذا تغيّر موقف الكونجرس؟ 

الاتهامات بحق ترامب لم تكن الأولى من نوعها فمنذ إمساكه بمقاليد الحكم في البيت الأبيض ظهرت اتهامات لـ دونالد ترامب بالتواطؤ مع روسيا في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وفُتح تحقيق من جانب روبرت مولر، ولكن كان رأي رئيسة الكونجرس حينها أنها تفضل أن يهزم ترامب في الانتخابات الرئاسية 2020 بواسطة صناديق الاقتراع دون اللجوء إلى عزله من منصبه. 

رئيسة الكونجرس أكدت أن ما دفعها لتغيير موقفها من عزل ترامب، وجود بعض الحقائق تستوجب حماية الدستور، لافتة إلى أنه لا أحد فوق القانون. 

يأتي كل ذلك بعد أن تواصل ترامب مع فولوديمير زيلينسكي في اتصال تليفوني مثير للجدل، حيث استخدم فيه ورقة أوكرانيا وأزمتها للضغط على أسرة جو بايدن منافسه الأول في الانتخابات الرئاسية القادمة 2020 ومرشح الديمقراطيين.

وتشير المزاعم التي أطلقها الديقراطيون، أن ترامب ضغط على الرئيس الأوكراني للتحقيق في أعمال يديرها نجل جو بايدن في أوكرانيا، ولكن ترامب أعلن أمس الثلاثاء أنه لم يمارس أي ضغط على الرئيس الأوكراني لإلحاق الضرر بمنافسه في انتخابات 2020، لافتا إلى أنه سمح بنشر تفاصيل الاتصال مع نظيره الأوكراني كاملة في نهاية يوليو الماضي. 

ويدير نجل جو بايدن أعمال الأسرة في أوكرانيا، في الوقت ذاته، فإن جو بايدن كان نائبا للرئيس الأمريكي من قبل، ووجه رسالة لترامب يدعوه للتعاون مع تحقيقات الكونجرس بشكل كامل لإظهار الحقائق للرأي العام الأمريكي، مضيفا في بيان مساء أمس: "إذا استمر ترامب بالهزء من القانون فإنه لن يترك المجال أمام الكونجرس إلا للبدء بإجراءات عزله".

إجراءات عزل ترامب 

الرئيس الأمريكي السابق في الولايات المتحدة جيرالد فورد أكد أن المخالفة التي تستوجب العزل هي ما تقررها أغلبية أعضاء مجلس النواب في أي لحظة، وذلك على خلفية رئاسته للبلاد خلفا للرئيس ريتشارد نيكسون الذي قدم استقالته قبل أن يسعى الكونجرس الأمريكي لعزله. 

والدستور الأمريكي يمنح مجلس النواب سلطة عزل الرئيس الأمريكي وفق ضوابط معينة خوفا من إساءته للسلطة الممنوحة له، منها الجنح والجنايات الكبرى أو الرشوة أو الخيانة، ولكن حتى يومنا هذا لم يتم عزل أي رئيس أمريكي من قبل حيث إن تلك العملية شاقة وليست سهلة تماما.

ويملك مجلس النواب "الكونجرس" سلطة توجيه الاتهام للرئيس قبل عملية العزل، في حين يكون نظر دعوى العزل أمام مجلس الشيوخ، في حين أن رئاسة جلسات العزل تكون من رئاسة رئيس قضاة المحكمة العليا، وبذلك يمثل مجلس النواب هيئة الدمعية وأعضاء مجلس الشيوح يكونون المحلفين. 

ولكن حتى يتم إدانة رئيس وعزله يجب أن يوافق ثلثا أعضاء مجلس الشيوخ المكون من 100 عضو، وفي عامي 1868، و1998 حقق مجلس النواب مع رئيسي أمريكا بيل كيلنتون وأندرو جونسون، ولكن تم تبرئتهم من جانب مجلس الشيوخ في النهاية وبقيا في منصبهما.

وحتى يتم إدانة متهم في المحاكم الأمريكية العادية، يصدر قرار الإدانة إذا وجدت المحكمة دليلا يتجاوز الشك المعقول، في حين أن إجراءات عزل الرئيس غير محددة وتحدد معاييرها الخاصة وفقا لرؤى مجلسي النواب والشيوخ في الولايات المتحدة الأمريكية. 

ما موقف الحزبين في الكونجرس؟ 

يملك الديمقراطيون الذين ينتمي إليهم مرشح الرئاسة المحتمل 2020، جو بايدن 235 مقعدا في الكونجرس الأمريكي، في حين يملك الجمهوريون 197 مقعدا فقط، بالإضافة لـ 3 مقاعد فارغة في المجلس، ولذلك يملك الديمقراطيون أغلبية في مقاعد مجلس النواب ولذلك بإمكانهم توجيه الاتهام لترامب والتحقيق معه دون أن يدعمهم الجموريون، بالإضافة إلى أن رئيسة مجلس النواب نفسها من الحزب الديمقراطي. 

ولكن في مجلس الشيوخ الأمريكي الأمر مختلف حيث يملك الجمهوريون عددا من المقاعد أكبر من الديمقراطيين ولكن ليس بفارق كبير، فتنقسم مقاعد مجلس الشيوخ إلى 53 مقعدا للجمهوريين، في مقابل 45 مقعدا للديمقراطيين، ومقعدين من نصيب المستقلين، ولكن يكون تصويتهم في أغلب الأحيان مع الديمقراطيين، ولذلك يمكن أن يعرقل الجمهوريون عزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إذا أرادوا ذلك، في حين سيحتاج الديمقراطيون إلى 22 صوتا من جانب باقي أعضاء المجلس ليكون عزل ترامب واقعا على الأرض، فهل يكون ترامب أول رئيس معزول للولايات المتحدة الأمريكية؟

نص مكالمة ترامب 

نشر البيت الأبيض نص المحادثة مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، التي وعد ترامب بنشرها على الملأ، وقال إنه بريء فيها من الاتهامات الموجهة له من الكونجرس، وقد تتسبب في عزله.

وأظهرت نص المحادثة، قول ترامب لزيلينسكي إنه يطلب منه «خدمة» بالتحدث مع محاميه رودي جولياني والمدعي العام ويليام بار، من أجل فتح التحقيق مجددا في قضية الفساد المتورط فيها نجل جو بايدن.

ولم يظهر في المحادثة تهديد ترامب للرئيس الأوكراني، بشكل واضح بإيقاف الدعم الأمريكي، في حال رفض إجراء التحقيق، ولكن تضمنت المكالمة تلميحه إلى ضعف الدعم الأوروبي إلى كييف.

ورد الرئيس الأوكراني على طلبات ترامب، بأنه سينظر في الأمر ويدرس إمكانية فتح التحقيق مجددا.

كما تضمنت أيضًا إقرار رئيس أوكرانيا بأنه على استعداد دوما لشراء أسلحة جديدة لغرض الدفاع.

وقال ترامب في المكالمة التي نشر نصها: «أؤكد لك أننا سنفعل الكثير من أجل أوكرانيا، وسننفق الكثير، وسنبذل الكثير من الجهد والكثير من الوقت، أكثر بكثير مما تقدمه الدول الأوروبية، فنحن نعلم مثلا أن ألمانيا لا تقدم الكثير، وكل ما يقدمونه الكلمات فقط، وأعتقد أن هذا شيئا ينبغي أن تسألها عليه حقا».

وتابع: «تحدثت مع أنجيلا ميركل بشأن أوكرانيا، لكنها لا تقدم أي شيء، ونحن نقدم الكثير، لكني لن أقول لك أنه ينبغي أن تبادل ذلك الأمر بالضرورة لأنه من الضروري بالنسبة للولايات المتحدة أن ترى أوكرانيا جيدة».

ثم استطرد الرئيس الأمريكي: «لكني أطلب منك معروفا، لأن بلدنا مر بالكثير وأوكرانيا تعلم ذلك، فنحن نعلم أن هناك واحد من الناس لديكم سرق أموالكم الخاصة».

وأردف: «أتمنى أن تتواصل مع المدعي العام (ويليام) بار أو يتواصل مع أحد من رجالك، أود أن تطلعه على طبيعة تلك القضية بالكامل، لأني أريدك أن تعلم كل السياسات السابقة انتهت بالكامل، بعدما تخلصنا من هذا الرجل الضعيف الذي يطلق عليه روبرت مولر (المدعي العام الأمريكي السابق)، وأعتقد أن هذا سيكون جيدا بالنسبة لأوكرانيا لو تمكنت من التواصل معه».

واستمر: «سمعت أن التحقيق تم إغلاقه، وهذا أمر غير عادل حقا، وأعتقد أنه لا يزال هناك أناس متورطين في تلك القضية، ويمكنك التواصل مع السيد جولياني، فهو رجل محترم للغاية، فيمكنك التواصل مع رودي والحديث معه عن ملابسات القضية فهو رجل جيد جدا ولديه قدرات بارعة».

وقال ترامب: «سمعت الكثير من الأحاديث عن ابن جو بايدن، وأن بايدن هو من أوقف تلك القضية، لذلك فأي شيء بالنسبة لهذا الصدد سيكون جيدا أن تقدمه إلى المدعي العام».

وأضاف: «بايدن يتفاخر بأنه هو من أوقف الملاحقة القانونية في تلك القضية، ويمكنك أن تنظر في تلك التصريحات، أعتقد أنها أمر فظيع بالنسبة لي».

واستطرد: «لذلك ينبغي أن نركز على بعض الأشياء، تواصل مع جولياني والمدعي العام، وأنا متأكد أنه سيكون هناك الكثير في تلك القضية بعد التخلص من المدعي العام السابق السيئ، أما بالنسبة للاقتصاد فأعتقد أنه سيكون أفضل وأفضل بيننا، فلدينا الكثير لنقدمه لهذا البلد العظيم ولأصدقائنا الأوكرانيين».

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق