You are here

×

جراثيم هاتفك بنفس حجم المرحاض.. ولكن المفاجأة أكبر من ذلك!

جراثيم هاتفك بنفس حجم المرحاض.. ولكن المفاجأة أكبر من ذلك!

دراسة صادمة: هاتفك المحمول اقذر بثلاث مرات من مقعد المرحاض!

جراثيم هاتفك بنفس حجم المرحاض.. ولكن المفاجأة أكبر من ذلك!

جراثيم هاتفك بنفس حجم المرحاض.. ولكن المفاجأة أكبر من ذلك!

جراثيم هاتفك بنفس حجم المرحاض.. ولكن المفاجأة أكبر من ذلك!

في دراسة صادمة اوضح علماء أن الهواتف الذكية تعد "أكثر قذارة" بعشرة أضعاف من "مقعد الحمام"، لما تضمه من بكتيريا وعفن.

تطبيق انستغرام على سبيل المثال والذي كنا نستخدمه فقط لتغيير لون الصورة الرقمية اصبح الان رفيقنا في كل الاوقات وخاصة عند الذهاب الى الحمام، وهذا هو السبب الرئيسي بان الهاتف الخاص بك والذي تحمله في يدك مغطى بجيسمات من الاوساخ والبكتيريا الضارة. ففي عام 2011 او 2012 كان هذا اخر تاريخ قام فيها شخص بالذهاب للحمام دون هاتفه المحمول المفتوح على تطبيق انستغرام او احد مواقع التواصل الاجتماعي.

اما الخبر الصادم والجديد هو ان حجم الاوساخ الموجودة على هاتفك تعادل تلك التي على ثلاثة مقاعد مراحيض. واذا اردنا المقارنة بين مقعد المرحاض و ألواح التقطيع في المطبخ فالنتيجة تكون: (مقعد مرحاض واحد= وحدة واحدة من القذارة وهو مقياس قد يكون غير صحيح لان الواح التقطيع في المطبخ هي اقذر من مقاعد المرحاض. أضف على ذلك ان هاتفك الذكي ولوحة مفاتيح الكمبيوتر الخاص بك تحمل العديد من الاوساخ الموجودة في المراحيض. وهذا من المؤكد لن يمنعك من استخدام هاتفك المحمول او الكمبيوتر الخاص بك.

وفي هذا الإطار قام متخصصون في شركة Insurance2go بفحص الاوساخ التي تجمعت على اجهزة مختلفة وهي سامسونغ وايفون 6 جلاكسي اس 8 وجوجل بكسل، حيث وجدوا كميات كبيرة من العفن والبكتيرييا على جميع شاشات الهواتف وذلك امر ليس بغريب ففي المتوسط يقوم الشخص بلمس شاشة هاتفه حوالي 3000 مرة في اليوم الواحد. مما يجعلنا لا نندهش اذا علمنا ان بحثا حديثا افاد بان متوسط شاشة الهاتف الذكي هي اوسخ بثلاث مرات من مقعد المرحاض.

ونوهت الشركة الى ان هناك العديد من البكتيريا التي يجب ان نحذر منها خصوصا اننا نضع شاشات الهواتف على وجوهنا طوال الوقت. حيث قالت الشركة: "وجد اختبارنا ان شاشات الهواتف الذكية تحتوي على اكبر قدر من البكتيريا  والخميرة والعفن، مع وجود 254.9 وحدة من التلوث لكل سم2". واضافت: "شاشات الهواتف الذكية التي تم اختبارها حملت اكثر من عشرة اضعاف من الاوساخ مقارنة بمقعد المرحاض". 

تخيل بانك عندما تضع اصابعك على هاتفك المحمول فكانك بذلك تضعها على ثلاثة مقاعد مراحيض متسخة دفعة واحدة. للاسف فان اول ما نفعله في الصباح هو النظر الى الهاتف وتفحصه كما انه اخر شيء نقوم بلمسه ايضا قبل النوم.

أفضل حل لهذه المسألة "يكمن في الاحتفاظ بهاتفك بعيدا عن الحمام، فضلا عن ذلك، توجد العديد من الطرق البسيطة التي يمكن أن تساعدك على المحافظة على نظافة هاتفك من بينها تنظيف هاتفك بقطعة من القماش المبلل". من المؤكد انك ستقوم بتنظيف هاتفك مرة واحدة ربما بعد قراءة هذا الخبر، وستعود بعدها لحياتك الطبيعية متناسيا ما قرأته هنا، ففي دراسة صادمة لشركة Insurance2go ان فردا واحدا فقط من بين كل 20 بالغا ينظف هاتفه كل ستة اشهر او اقل. أهلا بكم في المستقبل.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق