You are here

×

مَن يرفع كأس العالم؟ تاريخ الصراع الأوروبي اللاتيني على المونديال (فيديو)

كأس العالم 2018 يحسم تاريخ من الصراع الأوروبي اللاتيني !

كأس العالم 2018 يحسم تاريخ من الصراع الأوروبي اللاتيني !

كأس العالم 2018 يحسم تاريخ من الصراع الأوروبي اللاتيني !

كأس العالم 2018 يحسم تاريخ من الصراع الأوروبي اللاتيني !

لا شك أن هناك صراع طويل ومستمر يتعلق بالسيطرة والهيمنة على كرة القدم ويظهر بوضوح في كل بطولة من بطولات كأس العالم بين كبار منتخبات قارة أمريكا اللاتينية المتمثلة في المنتخب البرازيلي والمنتخب الأرجنتيني بجانب منتخب الأوروغواي وبين منتخبات القارة العجوز المتمثلة في ألمانيا وإيطاليا بجانب إسبانيا وفرنسا وانجلترا حيث أحرزت منتخبات قارة أميركا اللاتينية 9 ألقاب لكأس العالم موزعة بواقع 5 للمنتخب البرازيلي ولقبين لكل من منتخب الأرجنتين والأوروغواي مقابل 11 لقباً للقارة العجوز حيث تحتوي خزائن المنتخبين الألماني والإيطالي على 4 ألقاب بينما حصلت منتخبات فرنسا وانجلترا وإسبانيا على لقب وحيد وبالطبع لن تجد تلك القوى الكروية الكبرى بطولة أفضل من كأس العالم أكبر المسابقات الكروية على الإطلاق من أجل تأكيد وإثبات الهيمنة الكروية على الساحرة المستديرة .

 إنفوجراف| أبرز إحصائيات نجوم كأس العالم

وفي التقرير التالي سوف نعرض بعض اللمحات التاريخية السريعة التي شهدت سيناريوهات تكررت فيها سحب المنتخبات الأوروبية الهيمنة في بطولات كأس العالم من بين تحت أقدام المنتخبات اللاتينية بداية من عام 1934 وحتى بطولة كأس العالم الحالية مونديال روسيا 2018 .

- الصراع الأوروبي اللاتيني يبدأ من كأس العالم 1934

بعد فوز منتخب الأوروغواي بالنسخة الأولى لبطولة كأس العالم عام 1930 ظنت جماهير كرة القدم أن المنتخبات اللاتينية لن تقهر وستسحق كل ما يقف في طريقها سواء في بطولات كأس العالم أو أي منافسات كروية أخرى ولكن الأمر لم يكن كذلك على الإطلاق فحامل لقب أو نسخة لبطولة كأس العالم لم يتأهل من الأساس لمونديال إيطاليا 1934 ولم يمثل منتخبات أميركا الجنوبية سوى منتخبي الأرجنتين والبرازيل فقط وسط 12 منتخباً من القارة العجوز بجانب مصر والمنتخب الأميركي .

والحقيقة أن ما حدث في كأس العالم عام 193 لمنتخبات قارة أميركا الجنوبية كان كارثيا فلقد خرج منتخبي البرازيل والأرجنتين من الدور الأول للبطولة التي شارك بها 16 منتخباً وكانت تقام بنظام خروج المغلوب حيث تعرض المنتخب البرازيلي لصفعة قوية من المنتخب الإسباني وخسر بنتيجة 3-1 بينما لم يستطع المنتخب الأرجنتيني الصمود أمام منتخب السويد ليودع مونديال إيطاليا 1934 من الدور الأول بعد الخسارة بنتيجة 3-2 .

والجدير بالذكر أن المنتخب الإيطالي توج في النهابة بالنسخة الثانية لبطولات كأس العالم بعدما حقق القوز على المنتخب تشيكوسولفاكيا بنتيجة 2-1 .  

فيديو| تعرف على أغرب تقاليع كأس العالم روسيا 2018.. مشجعون يطلبون يد صديقاتهم من المدرجات

- كأس العالم 1938 ..الغضب اللاتيني يهدي الزعامة للقارة العجوز 

لأن بطولة كأس العالم أثارت صراع من الكبرياء بين قارتي أميركا اللاتينية وأوروبا كانت اتحادات الكرة في أميركا اللاتينية تعتقد بأن بطولة كأس العالم سوف تقام بالتناوب كل 4 سنوات بين قارتي أوروبا وأميركا الجنوبية ولكن الاتحاد الدولة لكرة القدم تسبب في غياب منتخبي الأرجنتين والأوروغواي عن بطولة كأس العالم 1938 بسبب إسناد تنظيمها إلى فرنسا ليستمر تنظيم البطولة داخل القارة الأوروبية للعام الثاني على التوالي وهو ما جعل منتخبي الأرجنتين والأوروغواي يقاطعان المشاركة في نسخة كأس العالم 1938 التي حقق لقبها المنتخب الإيطالي .

- انجلترا تحقق لقبها الأول في كأس العالم وسط غياب لاتيني تام 

بعد نجاح منتخب الأوروغواي في تعديل كفة الهيمنة على بطولات كأس العالم وذلك بعد نجاحه في التتويج ببطولة كأس العالم عام 1950 بعد نهائي دراماتيكي أمام المنتخب البرازيلي تبادلت المنتخبات الأوروبية واللاتينية السيطرة على نسختي كأس العالم حيث حصدت ألمانيا الغربية اللقب عام 1954 بينما توج المنتخب البرازيلي بأول ألقابه في بطولات كأس العالم عالم 1958 لتعود عام 1962 وتحقق تفوقاً هاماً للكرة اللاتينية بعد الفوز بلقب كأس العالم عام 1962 ولكن الأمور لم تستمر بصورة مثالية للكرة اللاتينية خلال منافسات كأس العالم في انجلترا عام 1966 فلقد تم سحق ممثلي منتخبات البرازيل والأرجنتين والأوروغواي لتحتل الفرق الأوروبية المراكز الأربعة الأولى حيث توج المنتخب الانجليزي باللقب بينما احتلت منتخبات ألمانيا الغربية والبرتغال ثم الاتحاد السوفيتي المراكز من الثاني إلى الرابع بالترتيب .

- كأس العالم 1982 يكتب صفحة جديدة من العار اللاتيني 

بعد كأس العالم عام 1966 عاشت الكرة اللاتينية أفضل فتراتها على الإطلاق فالمنتخب البرازيلي حقق اللقب الثالث عام 1970 ليعادل بعد ذلك منتخب ألمانيا الغربية كفة الهيمنة الكروية بعد التتويج بلقب مونديال 1974 ثم تعود الكرة اللاتينية من جديدة إلى اللمعان بأقدام لاعبي المنتخب الأرجنتيني الذين حققوا أول بطولات بلاد الشمس في منافسات كأس العالم .

ولكن الأمور عادت تحولت بشكل انتكاسي كبير نحو الأسوأ فلقد شهد كأس العالم في إسبانيا عام 1982 غياب تام للمنتخبات اللاتينية عن المربع الذهبي للبطولة حيث خرج منتخب تشيلي من الدور الأول ليلحق به بعد ذلك منتخبي الأرجنتين ثم البرازيل ويتوج المنتخب الإيطالي باللقب الثالث له وسط حضور أوروبي خالص للدور نصف النهائي حيث حصد منتخب ألمانيا الغربية المركز الثاني والمنتخب البولندي المركز الثالث ثم منتخب الديوك الفرنسية المركز الرابع .

- كأس العالم 2006 وعودة الهيمنة الأوروبية بعد 28 عاماً 

بعد مونديال 1982 في إسبانيا تبادلت المنتخبات الأوروبية واللاتينية الهيمنة على بطولات كأس العالم ففي مونديال 1986 حقق المنتخب الأرجنتيني لقب البطولة ثم استعادته ألمانيا مرة أخرى بعد التتويج ببطولة كأس العالم 1990 ليضيف بعد ذلك المنتخب البرازيلي مجد جديد لقارة أميركا اللاتينية بعد الفوز باللقب الرابع في مونديال 1994 ثم تضيف فرنسا لقب آخر للقارة العجوز بالفوز بكأس العالم 1998 ولكن راقصي السامبا كانوا على موعد مع التاريخ بعد أن أهدت أقدام الظاهرة رونالدو البرازيل اللقب الخامس في بطولات كأس العام عام 2002 ثم يأتي مونديال 2006 في ألمانيا ليشهد على فترة بائسة للغاية بالنسبة للكرة اللاتينية حيث غابت شمس أميركا اللاتينية مرة أخرى بعدما حصد المنتخب الإيطالي لفب البطولة على حساب المنتخب الفرنسي ويحتل منتخبي ألمانيا والبرتغال المركزين الثالث والرابع . 

 من المدرجات وغرفة الملابس.. كيف دعمت رئيسة كرواتيا منتخب بلادها في مونديال روسيا؟

- مونديال روسيا 2018 واستعادة القارة العجوز لشبابها 

لم ترى جماهير كرة القدم أي منتخب لاتيني يرفع بطولة كأس العالم مذ عام 2002 ولن يحدث الأمر أيضاً خلال بطولة كأس العالم الحالية التي تستضيفها روسيا فبعد إقصاء المنتخب الفرنسي لمنتخبي الأرجنتين والأوروغواي بالترتيب وخروج المنتخب الكولومبي على يد المنتخب الانجليزي وعدم نجاح البيرو تخطي عقبة الدور الأول وأخيراً إلحاق المنتخب البلجيكي الذي يعيش فترة ذهبية في الوقت الحالي هزيمة قاسية بالمنتخب البرازيلي ستكون منافسات المربع الذهبي خالية تماماً من تواجد أي منتخب لاتيني للمرة السادسة في تاريخ بطولات كأس العالم .

 

التعليقات

أضف تعليق