You are here

×

لماذا يعد الحفاظ على المواهب أفضل إنجازات الشركات الناجحة ؟

لماذا يعد الحفاظ على المواهب أفضل إنجازات الشركات الناجحة ؟

بلا شك يعتبر الموظفين من أصحاب الخبرات والكفاءات داخل الشركات المختلفة هم بمثابة القلب النابض والضمانة الأساسية الارتفاع أرباح الشركة المالية وزيادة شعبيتها وشهرتها في عالم المال والأعمال .

كيف أنقذت بيانات الوظائف الأميركية الأسواق من حرب تجارية عالمية ؟

وفي ظل النقص الشديد للعمالة الجيدة من أصحاب للكفاءات والخبرات وشح سوق التوظيف على مستوى العالم بالموظفين المؤهلين لقيادة الشركة نحو تحقيق المزيد من التقدم والنجاح تعد خسارة موظف وتركه لوظيفته من الأمور التي تكبد الشركة الكثير من الخسائر المدمرة بسبب احتياج الشركة إلى الكثير من الوقت لتعويض رحيل موظف كفء باَخر لا يقل عن إمكانياته .

وإذا كنت صاحب شركة وتمتلك فريق مميز من الموظفين الأكفاء فإن الحفاظ عليهم عبر تلك الخطوات التي يتضمنها التقرير التالي تعد  من أهم الأمور الإيجابية والإنجازات لشركتك بجانب ارتفاع أرباحها المادية .

1- المكافئات 

كمدير يجب أن تقوم بمنح الموظف الكفء مكافأة مالية بسيطة بين الفترة وأخرى طالما يساهم عن طريق مهاراته وإخلاصه في العمل بصنع الفارق دائماً للشركة ولعل إقامة احتفال بسيط أو تهنئة له أمام الجميع في الشركة أمر له مفعول إيجابي على الموظف من أجل صعيد مواصلة الجهد لتقديم الأفضل دائماً وعلى باقي فريق الموظفين أيضاً من أجل اشتعال روح المنافسة الشريفة بين أعضاء الفريق الوحيد .

وعلى الصعيد النفسي شعور الموظف  بأنه سوف يتلقى التقدير المعنوي والمادي على ما يقوم به من جهود لصالح الشركة أمر يجعله أكثر تعلقاً بها وإخلاصاً لها لأنه يعرف بأن المجهود الذي يبذله لن يذهب أدراج الرياح .

2- المزيد من المال 

إذ كنت تمتلك موظفين من أصحاب الكفاءات في شركتك يجب أن يتم منحهم التقدير المادي الذي يستحقونه ويتوافق مع  حجم الخدمات التي يقومون بتقديمها للشركة  حتى ولو كانت معدلات رواتبهم أعلى مما يدفعه المنافسين فالتقدير المادي يمكنك الحفاظ على الموظفين الأكفاء ومنع أي احتمالية لمغادرة الشركة والبحث عن عرض أفضل في شركات منافسة .

ومن المهم الانتباه  جيداً إلى عدم تفضيل موظف عن زميل اَخر له على نفس الدرجة من الكفاءة مادياً لأن تلك التفرقة حتى وإن لم تكن مقصودة سوف تسبب أزمة حقيقية وسوف تؤثر على سير العمل وتحقيق الشركة للمزيد من النجاحات والأرباح . 

قائمة بأكثر الدول فرضا لضريبة الدخل على العاملين

3- شركاء وليس موظفين 

لا شك أن الموظف الكفء يعد دائماً شريك في نجاح الشركة وليس مجرد موظف لذلك من الطبيعي أن يتم منح الموظفين الأكفاء فرصة أكبر للتعبير عن رؤيتهم وأفكارهم من أجل تطور الشركة وزيادة أرباحها ومنحهم الشعور بأنهم شركاء حقيقيين عن طريق الاستماع لهم بصدق وأخذ أفكارهم بعين الاعتبار وتنفيذ المناسب منها بشكل عملي على أرض الواقع .

4- تشجيع الابتكار الإبداعي

لا تكبل موظفيك المبدعين بالروتين ونمطية الإدارة وطريقة القيام بالعمل بل اترك لهم كافة الحرية للقيام بمهامهم الوظيفية بالطريقة التي يشعرون بأنها تناسبهم مادامت تتفق مع رؤية الشركة وستحقق أهدافها في نهاية الأمر فشعور الموظف بالحرية والاستقلالية في تنفيذ تصوراته لإنجاز مهامه سوف تجعله دون أدنى شك أكثر إبداعاً وابتكاراً وأكثر قدرة على منح الشركة حلول غاية في الإبداع والابتكار .

أفضل الكتب للتجارة الإلكترونية.. طريقك للنجاح يبدأ معها

5- إبعاد المقصرين 

الاستغناء عن أحد أعضاء فريق الموظفين ليس بالأمر الجيد بكل تأكيد ولكن في بعض الأحيان تصبح هناك أهمية كبيرة لإبعاد التفاحة المعطوبة عن سلة التفاح الطازج حتى لا يصيبه العفن كذلك هي الحال بالنسبة للموظف الذي يخلق أجواء سلبية تؤثر على سير العمل داخل الشركة سواء بسبب افتقاره للأخلاقيات أو الكفاءة وضعف الطاقة الإنتاجية أو نقل معلومات هامة خاصة بالشركة للمنافسين .

فتلك النوعيات السيئة للموظفين هم بمثابة سرطان يجب استئصاله قبل أن ينتشر المرض لدى باقي الفريق من الموظفين الأكفاء .

6- المنافسة الودية

أن تنظم منافسة ودية بين أقسام الشركات المختلفة يفوز بها الفريق صاحب الأداء الأعلى والأكثر إبداعاً دعوة على العشاء أو يوم إضافي كعطلة مدفوعة الأجر أمر في غاية الأهمية لإشعال روح المنافسة والمتعة بين فرق الموظفين المختلفة لتقديم الأفضل دائماً .

أين تقع أغلى سوق عقارية على مستوى العالم؟

7- ابتعد عنهم 

يعرف الموظفون من أصحاب الكفاءات ما يفترض بهم أن يفعلوه ومتى يجب القيام به ولا يحتاجون لأن يشعروا بأنهم تحت المجهر وأنهم مراقبون فهذا الأمر يجعلهم أكثر توتراً وأقل إنتاجاً وإبداعاً لذلك تركك لفريق موظفيك يقومون بمهامهم بهدوء تقديم لهم الدعم في الإجابة عن استفساراتهم مع الحرص على منحهم المزيد من الحرية والمساحة لإنجاز العمل أمر في غاية الأهمية للشركة .

- وفي نهاية الأمر يجب أن تفعل كل ما في وسعك ووفقاُ للإمكانيات المتاحة كقائد ومسؤول عن الموظفين بالحفاظ أصحاب الخبرة والكفاءة منهم فلا أحد يريد أن تذهب مجموعة من أفضل موظفيه إلى الشركات المنافسة وتعرض شركته للخسارة المالية واستنزاف المزيد من الوقت لتعويض العجز في توفير البديل الكفء .

المصدر

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق