You are here

×

10 نصائح تجعلك لبقاً اثناء استخدام الجوال.

الرجل-دبي: - انتبه إلى رنة الهاتف وفكّر جيداً قبل أن تختارها، فالكثير من الناس يربطون بين رنة الهاتف وشخصية صاحبه. فكّر في الشخصية التي تريد أن تظهر بها أمام الناس: محباً للروك والسهرات أم ضليعاً بالموضة أم ذا شخصية مراهقة أم لعوباً أم مولعاً بالخيال العلمي أم مدمناً على مشاهدة التلفزيون. وتذكّر في أنك في حال استخدمت الرنة التي تأتي مع الهاتف النقال من المصنع، فسيعتقد الناس أنك شخص غير مرئيّ. - انتبه إلى مدى علوّ صوت الرنة، فإذا كانت تصدح بصوت عال وتدفع كل الرؤوس إلى الالتفات نحوك، فهذا يعني أن صوتها عالٍ جداً وينافي أصول الذوق العام. - هناك دائماً خيار الصامت الرجّاج في الهاتف النقال، خاصة إذا كان هاتفك يتلقى الكثير من المكالمات. - تأكّد من أن محادثتك الهاتفية لا تضايق المحيطين بك. وتذكّر أن المحادثات الحميمة غير مستحبة في حال وجود أشخاص حولك. - انتبه إلى كلامك وتجنّب الصراخ أو استعمال الألفاظ النابية، عندما تتحدث بالهاتف، ولا تتحدث عن المال أو أي مشكلات عضوية تعاني منها أمام الملأ. - عندما يكون هناك لافتة تمنع استخدام الهاتف النقال، يجب أن تلتزم بذلك. - هاتفك النقال ليس بوقاً لتكبير الصوت، فلا تصرخ وأنت تتحدث به. - إذا انقطع الإرسال، فعليك أن تصبر وتمتنع عن الصراخ في الهاتف، وجرّب أن تعاود الاتصال ما أن يعود الإرسال. - عندما تكون مع الأصدقاء أو الأقرباء، تذكّر أن الأسخاص من لحم ودم يستحقون اهتمامك الكامل، وليس هذه الآلة الصغيرة التي تحملها في جيبك طوال الوقت. فتجنّب النظر إلى هاتفك النقال وتصفّح المواقع عليه. وكلما كان بإمكانك ذلك أقفل هاتفك خلال المناسبات الاجتماعية. - لا تضع الهاتف النقال على طاولة الطعام، وتجنّب النظر إليه أثناء المحادثات التي تتم خلال تناول الطعام. - توقف عن استقبال الاتصالات عندما تقوم بأشغال أخرى، مثل إيداع المال في البنك أو سحبه أو الدفع في المحل التجاري وغيرها. فإن عدم إيلائك الاهتمام الكامل بموظفي المحاسبة، يدل على قلة احترام وهو أمر مهين لهم. - في قاعات السينما والمسرح و خلال الاجتماعات أيضاً، ضع هاتفك على الرجّاج أو الصامت، وتجنّب النظر إليه وإلى شاشته المضيئة كي لا تضايق المحيطين بك. - سمّاعات البلو توث تؤدي غرضها لدى قيادة السيارة، ولكنها غير مستحبة عندما تكون مع أشخاص آخرين، وتوحي بأنك لا تحترمهم أو لا تقدرهم كفاية. - إذا كنت تنتظر اتصالاً مهماً وأنت في مناسبة اجتماعية، فأخبر الآخرين بإمكانية اضطرارك إلى تلقي المكالمة واعتذر مسبقاً. والأفضل أن تستأذن وتتلقى المكالمة في مكان بعيد، في خصوصية قدر الامكان. فإجراء مكالمة تلفونية أمام أصدقائك هو قمة قلة الاحترام.

التعليقات

أضف تعليق