You are here

×

مخرج إسباني يترك أفلام "أكشن".. من أجل عيون ميسي

الرجل-دبي:

جبر مهاجم نادي برشلونة الإسباني، الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي، المخرج الإسباني المعروف، أليكس دي لا إغليسيا، على تحويل وجهته من تصوير أفلام الأكشن "فقط" إلى تصوير فيلم وثائقي يُجسد حياة اللاعب الأرجنتيني. وأكّد المخرج الإسباني في تصريحات نقلتها صحيفة "الموندو ديبورتيفو" الإسبانية، بأنّه قد باشر تصوير المشاهد الأولى لفيلم وثائقي عن حياة اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي.

واعترف "إغليسيا" بأنّه غير مهتم كثيراً بمتابعة مباريات كرة القدم، وأنه منشغل فقط بإخراج أفلام "الأكشن"، إلا أنه وجد في حياة "ميسي" ما يستحق أن يتم تقديمه بطريقته الخاصة في فيلم وثائقي.

وذكر المخرج الإسباني بأنَه سيحرص على الانتهاء من تصوير الفيلم كاملاً قبل شهر يونيو المقبل، وذلك لكي يتم عرضه على هامش نهائيات كأس العالم المقبلة، التي ستقام في البرازيل صيف العام الحالي.

وأوضح "إغليسيا" بأنّه سيهتم خلال عملية تصوير الفيلم بشخصية اللاعب، والعوامل التي ساعدت على نجاحه وتألقه ليُصبح أفضل لاعبي العالم لأربع سنوات متتالية، وذلك في إشارة منه إلى أن الفيلم الذي سيتم عرضه سيكون مُلهماً لكل عشاق كرة القدم، و ليس مخصصاً لعشاق نادي برشلونة فقط. وحول الشخصيات المشهورة التي ستظهر في الفيلم، قال المخرج الإسباني: "حصلنا على موافقة المدير الفني الحالي للمنتخب الأرجنتيني أليخاندرو سابيلا، بالإضافة لمواطنه المدرب الأسطوري لمنتخب الأرجنتين من 1974 إلى 1982 والمتوج بلقب كأس العالم لسنة 1978، سيزار لويس مينوتي".

وكانت مجموعة "إبيك بيكتشرز" الأميركية قد أعلنت في وقتٍ سابق عن عزمها إنتاج فيلم سينمائي يُجسد حياة "ميسي" الشخصية، على أن يتم عرضه في البرازيل بالتزامن مع نهائيات بطولة كأس العالم 2014. إلا أنّ ميسي قد أعلن عن رفضه التام لفكرة إنتاج فيلم "هوليوودي" يستعرض سيرته الذاتيه، ومشواره في ملاعب كرة القدم. ونقلت صحيفة "الموندو ديبورتيفو" الإسبانية عن الممثل القانوني لنجم نادي برشلونة تصريحاً أكّد فيه رفضه التام لفكرة انتاج هذا الفيلم، مُرجعاً ذلك إلى استناد الشركة الراعية إلى سيرة غير رسمية- من كتاب لم يأخذ الوقائع كما هي- في انتاج هذا الفيلم .

(العربية)

التعليقات

أضف تعليق