You are here

×

المرأة السعودية ستقود السيارة.. ترحيب محلي وعالمي بالقرار التاريخي

فرحة عارمة تعيشها السعوديات في هذه الأثناء، بعد إصدار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود أمراً سمح بموجبه إعطاء رخص قيادة للنساء بدءاً من شهر يونيو القادم.

هذا الخبر الذي لطالما كان مادة دسمة للتداول في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعي كافة، انتشر كالنار في الهشيم في غضون دقائق، حتى أن الهاشتاغ الذي اطلقة رواد تويتر " #الملك_ينتصر_لقياده_المراه"، أصبح "ترند" أي الأكثر تداولاً في المملكة العربية السعودية، في زمن "قياسي".

وكأوّل رد فعل عالمي، رحّبت الخارجية الأميركية بقرار السعودية السماح للمرأة بقيادة السيارة.

بعد هذ القرار المفاجئ والتاريخي، غص تويتر بالتعليقات والصور التي تعكس سعادة السيدات، كما بالتعليقات الجدية والطريفة والمتنوعة.

ورحّبت هيئة كبار العلماء بأمر خادم الحرمين الذي "يتوخى مصلحة بلاده وشعبه في ضوء ماتقرره الشريعة الإسلامية".

ومن جهتها، كتبت لطيفة الشعلان، عضو مجلس الشورى السعودي وعضو هيئة تدريس بقسم علم النفس بكلية التربية بجامعة الأميرة نوره بنت عبدالرحمن: "يوم عظيم مجيد أغالب دموعي مبروك لنساء الوطن وشكرا بحجم السماء للملك سلمان"

أما الطبيبة السعودية سامية العامودي، فقالت: " قرار مفصلي بتاريخ الوطن فيه حماية للمرأة مجتمعيا واقتصاديا وشرعيا وحق طبيعي لكل امرأة".

المحلل السياسي سامي المرشد كتب بدوره: "السماح بقيادة المرأة خبر مفرح وتاريخي والمجتمع السعودي كان يتنظره ".

الممثل السعودي ناصر القصبي غرد على تويتر قائلاً: قرار تاريخي.. شكراً سلمان.. شكراً محمد بن سلمان".

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق