You are here

×

«#المسجد_الاقصي» بلا صلاة جمعة للمرة الأولي منذ 1967.. وانتفاضة في «تويتر»

قوات الاحتلال منعت صلاة الجمعة في المسجد الاقصى لأول مرة منذ 50 عام

حظرت الحكومة_الإسرائيلية صلاة الجمعة في المسجد الأقصى لأول مرة منذ الاحتلال الإسرائيلي عام 1967.

وفي اجراء تصعيدي، حظرت إسرائيل صلاة الجمعة بالمسجد الأقصى، وصلى الفلسطينييون الجمعة في منطقة باب العمود خارج المسجد.

متعة اكتشاف وابداع.. السعوديون يستعيدون عبق الماضي في #جادة_عكاظ (صور)

وكان حريق قد نشب بالمسجد عام 1969 وتقرر على إثره إلغاء صلاة الجمعة بسبب الحادث.

الإجراءات التصعيدية جاءت عقب هجوم مسلح شنه 3 فلسطينيين انتهى بمقتلهم، واثنين من الشرطة الإسرائيلية.

«الجيلي».. إليكم فوائده الذهبية!

ومن جانبهم، انتفض نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" تنديدا بما حدث في الاراضى الفلسطينية المحتلة، فأطلقوا هاشتاج "#المسجد_الاقصي" وتصدر الهاشتاج أول قائمة التريند للأكثر تداولا في السعودية.

وتعليقا على الأمر، انتقد "خالد بن أحمد" وزير خارجية البحرين، أن الصلاة للمسلمين حق في المسجد الأقصى، ومسألة مقتل جنود الصهاينة تحكمها المعاهدات، قائلا: الصلاة في المسجد الأقصى حق للمسلمين لا يمس و لا يمنع .

اما مسألة قتل شرطة الاحتلال فتحكمها المعاهدات و بالأخص اتفاقية جنيف الرابعة".

ومن جانبها، نددت الحكومة الفلسطينية بالإجراءات التي فرضتها إسرائيل بعد هجوم في المدينة القديمة فجرا، وشملت إغلاق المسجد الأقصى أمام المصلين الجمعة للمرة الأولى منذ 1967، واصفة إياها بـ"الإرهابية".

«إل نيدو» و«بالاوان» بالفلبين.. وجهة محبي الشواطئ البيضاء

فيما دعى الدكتور الداعية عائض القرنى، لتطهير المسجد الاقتصى من رجس الصهاينة المحتلين، ورد كيد الكائدين، قائلا: "اللهم طهر المسجد الاقصي من رجس الصهاينة المُحتلين، ورد كيد الكائدين، ودمّر أعداء الدين".

وقال المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية، طارق رشماوي إن "هذه الإجراءات هي ممارسات إرهابية تتعارض مع القيم والأعراف الإنسانية، وتدمر المساعي الدولية والجهود الأميركية" لإحياء عملية السلام.

وأضاف: "الحكومة الفلسطينية تدين كافة إجراءات الاحتلال من اقتحام لباحات الأقصى ومنع الناس من صلاة الجمعة".

فيما قال جهاد حلس، الكاتب والداعية فلسطيني، أنه ولأول مرة في تاريخ المسجد الاقصى أن يغلقه الصهاينه، ويمنعون إقامة الصلاة بيه، استودع الله المسجد الاقصى ليحفظة، قائلا: "لأول مرة في التاريخ، الصهاينة يغلقون المسجد_الأقصى ويمنعون إقامة صلاة الجمعة فيه!! اللهم إنا نستودعك الأقصى والمسلمين فيه فاحفظهم وانصرهم".

وأكد أن "هذه الإجراءات هي تصعيد خطير وجريمة ترتكب بحق الشعب الفلسطيني ومقدساته وتجاوز خطير لكافة المواثيق الدولية".

ومن جانبه، انتقد الدكتور عبدالعزيز الزهراني، الاستاذ بجامعة الملك سعود كلية الآداب قسم الإعلام، من يمنعون صلاة الجمعة في المسجد الأقصى، وانتقد اعتبار الذين يدافعون عن مسرى الرسول إرهابيا ويجب حصاره، قائلا: "من يمنع صلاة الجمعة في المسجد الاقصى، مسالم وإنساني ويجب التطبيع معه، ومن يدافع عن مسرى الرسول ﷺ إرهابي ومجرم ويجب حصاره وقص أجنحته".

ومن جهتها، اعتبرت حركة_فتح في بيان تلاه الناطق باسمها أسامة القواسمي "أن قرار الاحتلال الإسرائيلي إغلاق المسجد الأقصى المبارك ومنع إقامة صلاة الجمعة في رحابه اليوم، تصعيد خطير مرفوض ومدان".

ومن جهتة، قال الدكتور خالد شعلان، أستاذ الفقه في كلية الشريعة في الرياض، أن المسجد الاقصى ليس للفلسطنيين فقط، بل للمسلمين اجمعين في مشارق الأرض ومغاربها، مؤكدا أن مسئولية الدفاع عنه ليس لأهله فقط بل للمسلمين أجمعين، قائلا: "ليس للفلسطينيين وحدهم بل للمسلمين في مشارق الأرض ومغاربها ومسؤولية الدفاع عنه ليس مسؤولية أهل القدس وحدهم بل المسلمين أجمعين".

وانتقدت سعدية مفرح، الكاتبة والصحفية، ما حدث في المسجد الاقصى، وتسائلت "مفرح" عن المنادين بالسلام والتعايش والتطبيع، قائلة: "إسرائيل تمنع المسلمين من صلاة الجمعة اليوم في المسجد الاقصى لأول مرة منذ1969.. ماذا يعني هذا؟.. أين المنادين ب"السلام" و"التعايش" و"التطبيع"؟".

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق