You are here

×

تعرف إلى 9 دول اندثرت في القرن العشرين

الرجل: دبي

كشفت صحيفة "بيزنيس إنسايدر" النقاب عن 9 دول في العالم اندثرت في القرن العشرين بسبب الحروب أو استيلاء دول أخرى عليها، ومن بينها الجمهورية العربية المتحدة التي كانت تضم مصر وسوريا، حسب البيان: 

مورسنت الحيادية (1816 – 1920)

بعد سقوط نابليون عام 1815، أعادت أوروبا التفكير بترسيم حدودها، وقد تسببت مساحة هذه الدولة الصغيرة والتي لا تتعدى 1.5 ميلاً مربعًا بانهيارها بعد ترسيم الحدود في أوروبا، حيث تقع اليوم بين ألمانيا (بروسيا سابقًا) وبلجيكا، وكانت هاتين الدولتين تنظران إلى منجم الزنك في تلك المنطقة. وقد ضمّتها ألمانيا إلى أراضيها إبان الحرب العالمية الأولى، لتصبح في العام 1920 في بلجيكا حتى اليوم.

جمهورية سالو (1943 – 1945)

عرفت أيضًا بالجمهورية الإيطالية الإشتراكية وهي على مقربة من بحيرة غاردا شرق ميلانو، وكانت تحت قبضة النازيين ويديرها موسوليني. وكان معترف بها من ألمانيا واليابان ودول المحور، وكان الجيش الألماني يضبط الأوضاع فيها، وكانت نهايتها عام 1945.

التيبت: (1912 – 1951)

يعود تاريخ ظهور هذه الدولة إلى آلاف السنوات قبل العام 1912، لكن في ذلك العام تمّ الإعتراف بها كدولة مستقلة كما جاء في إعلان الزعيم البوذي الدالاي لاما، كانت دولة مسالمة. إلا أنّ القوات الصينية غزتها عام 1951 واحتلتها حتى عام 1959 إلى أن ضمّتها إلى أراضيها، فيما لا يزال السكان الأصليون يطالبون بالإستقلال عن الصين.

الجمهورية العربية المتحدة (1958 – 1971)

كانت إتحاد بين مصر وسوريا وكان هدفها إحباط إسرائيل، إضافة إلى أهداف أخرى، إلا أنها لم تدم طويلاً، فسوريا انفصلت عن الجمهورية بعد 3 سنوات فقط، وذلك لأنّ البلدين ليس لهما حدودًا مشتركة للحفاظ على هذا التحالف.وأُطلق على مصر وحدها إسم "الجمهورية العربية المتحدة" لعقد كامل، إلى أن تمّ حلّها عام 1971.

سايلون (1505 – 1972)

هذه الدولة في جنوب آسيا، والمعروفة الآن بسيريلكا، خضعت لحكم البرتغال ثم الألمان وأخيرًا بريطانيا حتى 1948 حيث حصلت على استقلالها. وفي 1972 تغير إسمها وأصبحت سيرلنكا.

سيكيم (1642 – 1975)

كانت تقع في جبال هملايا، تمّ ضمها إلى الهند كالولاية 22 عام 1975 قبل أن تصبح جزءًا من شمال الهند. وكانت تحدها النيبال، التيبت، وولاية بنغال.

ألمانيا الشرقية (1949 – 1990)

بعد سقوط جدار برلين عام 1989 انتهت ألمانيا الشرقية وكانت سوفياتية وقد دُمجت بألمانية الديمقراطية عام 1990.

يوغوسلافيا (1918 – 1992)

كانت من بقايا الإمبراطورية النكساوية المجرية، وكانت تضم حوالى 20 مجموعة من أعراق مختلفة متنوعة القيم والتقاليد والثقافات، وعرفت أنها ديمقراطية ومسالمة، حتى ضمتها ألمانيا إليها وبعد ذلك انهارت ألمانيا النازية، وظلت إشتراكية حتى 1992 إلى أن اختفت.

تشيكوسلوفاكيا (1918 – 1993)

إحدى الدول الأوروبية المحاطة من النمسا وألمانيا وبولندا وأوكرانيا وهنغاريا. وانتهت عام 1993.

التعليقات

أضف تعليق