You are here

×

لماذا منعت فيسبوك موظفيها من ارتداء ملابس تحمل علامة الشركة في الأماكن العامة؟

طالبت شركة فيسبوك موظفيها بتجنب ارتداء ملابس تحمل شعار الشركة خاصة في الأماكن العامة، في خطوة تهدف إلى حماية موظفيها من الاعتداء الجسدي أو اللفظي من مؤيدي ترامب، خاصة في ضوء الأحداث الأخيرة التي تشهدها أمريكا و تعليق الفيسبوك لحساب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وحصل موظفو فيسبوك على مذكرة داخلية حملت العبارات التالية "في ضوء الأحداث الأخيرة ، والخطأ في جانب الحذر، فإن الأمن العالمي يشجع الجميع على تجنب ارتداء أو حمل العناصر التي تحمل علامة فيس بوك التجارية في هذا الوقت".

وأوقف فيسبوك حساب ترامب لمدة أسبوعين عقب أحداث حصار الكابيتول الأمريكي، تفادياً لمزيد من العنف والتحريض والفوضى وحتى اكتمال الانتقال السلمي للسلطة.


وعلق "مارك زوكربيرج" الرئيس التنفيذى لفيسبوك، على الأحداث الجارية في أمريكا قائلاً "الأحداث المروعة التي وقعت في الأربع والعشرين ساعة الماضية تظهر بوضوح أن الرئيس دونالد ترامب يعتزم استغلال الوقت المتبقي له في المنصب لمنع الانتقال السلمي والمشروع للسلطة إلى خليفته المنتخب جو بايدن".


مشيراً إلى أن ترامب استغل منصته للتواصل مع مؤيديه لإحداث مزيد من الشغب والفوضى داخل مبنى الكابيتول الأمريكي مما دفعه لتعليق حساب ترامب حتى الانتقال السلمي للسلطة.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق