You are here

×

هل يمكن أن تنقذ هذه الأحذية كوكبنا؟

هل يمكن أن تنقذ هذه الأحذية كوكبنا؟

هل يمكن أن تنقذ هذه الأحذية كوكبنا؟

تصنع شركة باتاغونيا أحذية مميزة مصنوعة من جلد الجاموس بهدف انقاذ البيئة

تصنع شركة باتاغونيا أحذية مميزة مصنوعة من جلد الجاموس بهدف انقاذ البيئة

هل يمكن أن تنقذ هذه الأحذية كوكبنا؟
تصنع شركة باتاغونيا أحذية مميزة مصنوعة من جلد الجاموس بهدف انقاذ البيئة

لا تهتم شركة باتاغونيا الأمريكية للملابس بما هو شائع في عالم الموضة والأزياء، ومع ذلك فإنها واحدة من أهم العلامات التجارية في عالم الموضة والأزياء. تقدم الشركة الأمريكية زوجا من الأحذية الذي ربما لم ترها من قبل، وهي أحذية مميزة وأنيقة ولكن لا يمكن ارتداؤها في كل مكان.

وتعليقًا على إصدار هذه الأحذية الجديدة أصدرت الشركة بيانًا قالت فيه إنها تعمل على إنقاذ الكوكب، لذلك تميل إلى النظر إلى الأشياء بصورة مختلفة قليلاً عن غيرها من الشركات التي تعمل في عالم الموضة والأزياء.

دليل الرجل الأنيق لماركات الأحذية الفاخرة الرائدة حالياً

أحذية مثيرة للدهشة

وإذا نظرنا إلى هذا الحذاء الجديد فإننا سنلاحظ شيئين الأول أنه مصنوع من المواد صديقة البيئة على الكوكب، والأمر الثاني أنه أنيق ومميز بشكل مثير للدهشة. تُصنع هذه الأحذية من جلود الجاموس والتي يتم الحصول عليها من مزرعة في ساوث داكوتا بالولايات المتحدة الأمريكية، وسيتم تصميمها على طراز أحذية تشيلسي للسيدات، وسيكون هناك نسخة أكثر ذكورية للرجال.

لا تحاول باتاغونيا منافسة شركات كبرى مثل نايك أو أديداس، ويقول إد أومان، مدير وحدة الأعمال في باتاغونيا، إنهم ليسوا مهتمين كثيرًا بمجال تصنيع الأحذية، مؤكدًا أن تقديم هذا النوع من الأحذية لا يهدف إلى الربح وجني الأموال، ولكن الشركة والقائمين على هذا المشروع شعروا بأنهم يفعلون الشيء الصحيح ويقومون بما يجب القيام به.

تعمل الشركة على العثور على طريقة لاستخدام ما يقرب من 1000 جاموس للحصول على جلودهم بشكل سانوين وهو المنتج الثانوي الذي تنتجه شركة Wild Idea Buffalo Co، وهي شركة توريد لحوم في داكوتا بالولايات المتحدة، وتتعاون باتاغونيا بروفويجنز، مبادرة طعام خاصة بالشركة، معها الشركة وتزودها باللحوم والجلود.

تعاون لإنقاذ الكوكب

لدى باتاغونيا وشركة وايلد ايديا بافلو هدف واحد وهو إنقاذ الكوكب، تربي شركة وايلد إيديا الحيوانات في المزرعة والسهول الكبرى، وتتناول الأعشاب، وقبل التعاون مع باتاغونيا كانت الشركة تحول معظم جلود الجاموس إلى سماد تستخدمه في المزارع التي تبلغ مساحتها 6000 فدان، ما يعني أنها لم تكن تهدرها ولكنها لم تحقق من ورائها أكبر استفادة ممكنة.

بالتأكيد عندما تكون مقيدًا بمنتج محدود فإنك لن تستطيع تقديم إلا كمية قليلة من القطع، لهذا السبب تطرح باتاغونيا 1000 زوج فقط من أحذيتها التي قد تنقذ البيئة، 500 زوج للرجال و500 أخرى للنساء.

قال أومان إن الأمر يشبه بيع عينة واحدة فقط من أحذية نايك، ولكنه أثنى على الأمر وقال إنه رائع لأنهم استطاعوا استخدام هذه الجلود التي كان يتم تحويلها إلى سماد في الحقل إلى أحذية أنيقة ومريحة.

«Hendra» ..أحدث إضافة لمجموعة الأحذية غير الرسميّة لربيع وصيف 2020.

عملية تصنيع طويلة

تتطلب تصنيع هذه الأحذية وتطويرها عامين، نظرًا لصعوبة العمل عليها وتصنيعها خصوصًا وأن العمال ليس لديهم خبرة في التعامل مع هذا النوع من الجلود، كما شددت الشركة على ضرورة إعداد أحذية بطريقة تتماشى مع هدفها الرئيسي وهو حماية البيئة، أي تجنب استخدام أي مواد كيميائية.

وأجرت الشركة كذلك عمليات بحث طويلة، وتعاونت مع العديد من شركات الجلود، وكذلك حرصت أن تتم عملية سلخ الجلود بطريقة مناسبة لهدفها الرئيسي المتمثل في إنقاذ الكوكب وعدم الإضرار بالحيوانات. ولأن الجلود يتم سلخها يدويًا فإن كل قطعة تختلف عن الأخرى، ما يعني أن كل حذاء فريد من نوعه، ولن تجد شخصا آخر يرتدي مثله.

وعلى عكس الجلد العادي فإن هذه الأحذية ولأنها مصنوعة من الجلد الجاموس فإنها تكون ناعمة للغاية، وتأخذ شكل قدميك مع مرور الوقت وبالتالي تصبح مريحة أكثر، إذ إنها صنعت من الأساس لتكون مريحة للغاية عندما ترتديها، كما أنها أحذية متينة وتتحمل السير لمسافات طويلة، والقيام ببعض الأعمال الجسدية الصعبة.

التعليقات

أضف تعليق