You are here

×

"الطيران المدني" تمنح أول ترخيص لمدارج الهيلكوبتر لفندق "برج العرب جميرا

الرجل: دبي

في خطوة تعتبر الأولى من نوعها على الصعيد المحلي، قامت الهيئة العامة للطيران المدني بمنح أول ترخيص لمدارج الهيلكوبتر لأحد أشهر المدارج في الدولة والواقع على سطح فندق برج العرب التابع لمجموعة جميرا لإدارة الضيافة، وقام معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد ورئيس مجلس الهيئة العامة للطيران المدني، بمنح أول ترخيص لمدارج الطائرات العمودية للسيد جيرالد لوليس، الرئيس والمدير التنفيذي لمجموعة جميرا ، وتمت المراسم بفندق برج العرب بحضور سعادة سيف محمد السويدي، مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني، والسيد إسماعيل البلوشي، المدير العام المساعد لقطاع شؤون سلامة الطيران في الهيئة، والسيد محمد الدوسري، مدير إدارة المطارات والملاحة الجوية في الهيئة العامة للطيران المدني.

وصرح معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد ورئيس مجلس الهيئة العامة للطيران المدني ، أن منح ترخيص مدرج الهيلكوبتر لـ"برج العرب" يعتبر الخطوة الأولى لخطة طويلة الأمد تهدف إلى ترخيص كافة المدارج الحالية والمستقبلية في الدولة، وأضاف معاليه أن "الهيئة العامة للطيران المدني قامت خلال الأشهر الماضية بتطوير التشريعات والمواد الإرشادية لمدارج طائرات الهليكوبتر في دولة الإمارات العربية المتحدة،  بما في ذلك المدارج الأرضية والمرتفعة  والمدارج البحرية.

وإلى ذلك قال سعادة سيف محمد السويدي، مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني، بأن صياغة التشريعات تم بعد القيام بدراسات معيارية والتشاور مع الشركاء الاستراتيجيين في الطيران المدني، ويأتي ذلك في إطارتعزيز سلامة الطيران في القطاع في ظل معدلات النمو السريعة لعمليات تشغيل طائرات الهيلكوبتر.

وذكر السيد جيرالد لوليس، الرئيس والمدير التنفيذي لمجموعة جميرا خلال مراسم الترخيص أن "نحرص في جميرا وبرج العرب على مواكبة التكنولوجيا وتقديم الأفضل لضيوفنا. سررنا بالتعاون مع فريق الهيئة العامة للطيران المدني ليتمكن فندق برج العرب جميرا من تطبيق التشريعات الجديدة والحيازة على أول ترخيص لمدارج الهيلكوبتر في الدولة"

ويقوم قطاع سلامة الطيران في الهيئة العامة للطيران المدني بالعمل ضمن نهج استباقي لتنظيم طيران طائرات الهليكوبتر بما يعكس رؤية الهيئة المتمثلة بإنشاء منظومة طيران مدني آمنة ورائدة ومستدامة.

وذكر السيد إسماعيل البلوشي، المدير العام المساعد لقطاع شؤون سلامة الطيران في الهيئة، أن "وضع التشريعات الخاصة بمدارج الطائرات العمودية تم بعد القيام بدراسة مفصلة من قبل فريق قطاع سلامة الطيران لتحديد مدارج الهيلكوبتر الحالية في الدولة قبل البدء بإصدار التراخيص للمدارج القائمة وتنظيم عملية إصدار التراخيص للمدارج المستقبلية  جنبا إلى جنب مع  تطويرالمنشورات التوجيهيه والرقابية."

وتتماشى التشريعات الجديدة مع بحوث ووثائق المنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو) ، بما في ذلك المعايير والممارسات الموصى بها، كما تمت مراجعة منشورات وكالة سلامة الطيران الأوروبية  (إياسا) واستعراض أفضل الممارسات في جميع أنحاء العالم.

ويعتبر التواصل مع مشغلي طائرات الهيلكوبتر من  أهم عوامل نجاح التشريعات الجديدة، حيث تم التواصل بشكل فاعل مع المشغلين والمرافق وكذلك السلطات المحلية والبلديات والمنظمات الأخرى الضالعة في تشغيل الطائرات العمودية، وقامت الهيئة بنشر تشريعات مدارج الهيلكوبتر على موقعها الرسمي الذي يعتبر المرجع الأول لكافة تشريعات الطيران المدني في الدولة.

ويتم إنفاذ التشريعات الجديدة  بشكل تدريجي،  بدءاً بتراخيص بناء  المدارج المستقبلية، وضمان الامتثال لتلك التشريعات في المدارج القائمة بشكل تدريجي على مدى فترة معينة ضمن خطة محددة بهدف حصول جميع مشغلي مدارج طائرات الهليكوبتر على التراخيص المطلوبة.

وأثنى فريق سلامة الطيران بالهيئة بتعاون الشركاء الاستراتيجين ومشغلي طائرات الهيلكوبتر، وأشاد بتعاون الفريق المعني بالمدرج الخاص بفندق "برج العرب" وامتثالهم للتشريعات الجديدة لإتمام عملية الترخيص بنجاح، ومن الجدير بالذكر أن أعداد الطائرات العمودية بالدولة تقارب المئة، وأن تعاون مشغلي الطائرات والمسؤولين عن مدارج الهيكلوبتر من العوامل الأساسية لإتمام التراخيص ضمن الفترة الزمنية المحددة.

 

التعليقات

أضف تعليق