You are here

×

كيف ستبدو في مرحلة الشيخوخة؟ ما لا تعرفه عن تطبيق FaceApp

كيف ستبدو في مرحلة الشيخوخة؟ ما لا تعرفه عن تطبيق FaceApp

شهدت منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال الأيام الماضية انتشارا كبيرا لتطبيق FaceAp

يعتمد تطبيق FaceApp على الذكاء الاصطناعي من خلال تحويل صور الوجه إلى صورة أخرى

شهدت منطقة  الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال الأيام الماضية انتشارا كبيرا  لتطبيق FaceAp  الذي  يعتمد  على الذكاء الاصطناعي من خلال تحويل صور الوجه إلى صورة أخرى لما سيبدو عليه الشخص في المراحل المتقدمة من العمر.

وأصبح  FaceAp والذي يعرف بـ”تحدي العمر”، مؤخرا حديث الملايين في العالم العربي، وتحول لترند على مواقع التواصل الاجتماعي، والفضل في ذلك يرجع إلى النجوم والمشاهير، الذين نشروا صورهم الناتجة عن استخدام هذا التحول في التطبيق الذي يجهل الكثير من مستخدميه المعلومات المتعلقة به.

أقصر امتحان للذكاء في العالم.. اختبر نفسك

ويصب  انتشار التطبيق في مصلحة كلٍّ من فيس بوك وجوجل وتويتر، والشركات التي تسعى وراء تقنيات التصوير، والتعرُّف إلى الوجوه واستخدام الذكاء الاصطناعي على هذا المستوى، وأيضًا لشركات التسويق وجمع البيانات والتي ترغب في جمع معلومات بصرية عن المستخدمين، وليس البيانات النصية فحسب.

وعلى الرغم من أن التطبيق يوفر بدائل متنوعة للمرح، إلا أن استخدامه من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي اقتصر على تغيير ملامح وجوههم، والتعرف عليها عند التقدم في العمر.

ولمن لا يعرفه فتطبيق FaceApp ظهر للمرَّة الأولى خلال يناير2017 وانتشر عالميًا، ليخرج بعدها من التطبيقات الشائعة. ثمَّ، هو عاد مُجدَّدًا إلى الواجهة هذه الأيام ليزداد شهرة من جديد، إذ بلغ عدد مستخدمي التطبيق في أيام معدودة 80 مليون مستخدم، مثيرا حالة من الضجة بفضل شعبيته المتزايدة في أنحاء العالم.

هكذا استغل الجيش البريطاني الضباب في إلحاق هزيمة كارثية بالألمان قوامها 27 ألف جندي بين قتيل وجريح وأسير؟

والتطبيق مملوك لشركة روسية اسمها wirlessapp، مقرها مدينة سانت بطرسبرغ، مؤسسها روسي الجنسية يدعى هياروسلاف جونشاروف، وهو مطور تقني وسبق له العمل في شركة مايكروسوفت.

ومع أنه  يتيح للمستخدم إمكانية التلاعب بالصور، وإضافة المؤثرات عليها؛ لتحسين مظاهر الوجه أو زيادة العمر أو تقليله؛ لكن هناك عدة ملاحظات أمنية متعلقة بالخصوصية وسرية البيانات.

حيث يتعقب FaceApp المستخدم، ويجمع الكثير من المعلومات عنه، ومنها رقم الهاتف، سواء لأغراض "تحسين الخدمة"، أو للإعلانات.

ومن خلال تنزيل التطبيق وموافقتك على شروط الاستخدام، فإن بياناتك الشخصية من الاسم والبريد الإلكتروني والصور والفيديوهات وكافة المواد التي يتم نشرها عبر التطبيق  ستصبح ملكاً لهم.

ليس ذلك وحسب بل إن عنوان بروتوكول الإنترنت IP، وموقعك ونوع المتصفح وصفحات الإحالة وكيفية تفاعلك مع الروابط على الخدمة يحق للتطبيق استخدامها كذلك. كما يحق لهم الوصول إلى معرفة البيانات الخاصة بك، من صور وغيرها.

استخرجها بعد وفاة صديقه.. قصة «ذكرى مدفونة» احتفظ بها سعودي 45 عاما

كذلك تسمح سياسة الخصوصية للشركة المالكة بأن تستحوذ على بيانات المستخدم الشخصية لتقديمها للمؤسسات الخارجية، التي تساعده في تقديم الخدمة المقدمة لك، ومنها إمكانية الوصول إلى المعلومات الخاصة بك اضافة الى امكانية الشركة المالكة تقديم بينات المستخدم الى الجهات القضائية التي تطلبها بما يتوافق مع المعايير الدولية رغم أن طريقة عمل التطبيق لا تتطلب هذه البيانات.

كما يمكن استخدام الصور الناتجة عن هذا التطبيق في إنشاء صور ومقاطع فيديو مزيفة، وبالتالي صناعة المزيد من القصص والأخبار المزيفة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق