You are here

×

برامج وتطبيقات لتواصل فعال في شركتك

برامج تحسن التواصل في شركتك

يعتبر التواصل من الوسائل الأساسية والضرورية لجميع الشركات بغض النظر عن مجال عملها، إلا أن التواصل الفعال قد يكون الحد الفاصل بين النجاح والفشل. ولقد أظهر بحث أجرته جامعة هارفرد للأعمال تم نشره في عام 2016 أن الموظفين يقضون حوالي 80% من وقتهم في الأنشطة التعاونية، بما في ذلك الاجتماعات وتبادل الرسائل الإلكترونية والمكالمات الهاتفية.

ووجدنا في عام 2019 أن الموظفين أصبحوا غارقين في محاولة إتمام المهام ومواكبة العمل، ولا يملكون الوقت الكافي لإنهاء المشاريع، حتى إنهم يضطرون إلى إكمال الأعمال في المنزل، كما أنهم يعانون من الإرهاق بسرعة وبشكل دائم. لذلك، ينصح الخبراء بتحسين وسائل التواصل في الشركة لتجنب فقدان المال والموظفين الجيدين والوصول إلى ثقافة أفضل لشركتك.

برامج الدردشة

لجأت العديد من الشركات إلى برامج الدردشة الجماعية؛ لتساعد الموظفين على التعاون وإنجاز العمل بسرعة، في حين تختار الشركات الأخرى المشاركة في شبكة اجتماعية خاصة تركز بالكامل على أعمالهم. وفيمايلي بعض أشهر هذه البرامج:

Slack

أصبح تطبيق "Slack" من أهم التطبيقات في عالم الأعمال لكونه مثاليا للفرق البعيدة عن بعضها، حيث يمكن للفرق التواصل في قنوات داخل نظام يشبه البث مما يسمح بتحديثات سريعة وحل المشكلات.

هذه الكتب تجعلك إنسانا ناجحا.. اقرأها

Yammer

يعتبر "Yammer" من أشهر الشبكات الاجتماعية في أماكن العمل حيث يمكن لأعضاء الفريق الذين يشاركون نطاق الشركة نفسه في بريدهم الإلكتروني الانضمام للتعاون في جميع الإدارات والمواقع، ويسمح التطبيق لك بمشاركة المنشورات مع مجموعات محددة أو تحديث زملائك في الفريق، ويشابه موقع فيسبوك من حيث الشكل، مما يسهل اعتماد مساحات العمل الرقمية واستخدامها.

Skype

يفضل معظم الموظفون وأصحاب العمل استخدام موقع "Skype" لأنه يسمح بمكالمات الصوت والفيديو بين أجهزة متعددة، كما أنه مجاني ويسمح للفرق بالتعاون عبر أجهزة الكمبيوتر المحمول أو الهاتف أو الجهاز اللوحي في اجتماعات افتراضية عبر مناطق زمنية مختلفة، مما يجعلها وسيلة فعالة للتواصل عندما لا تنقطع الدردشات القائمة على النصوص.

إدارة مستندات الشركة وملفاتها

تقوم الكثير من الشركات بتخزين المستندات والملفات على خادم محلي أو إنترنت الشركة، ولكن هذه الطريقة يمكن أن تحد من إمكانية الوصول وتتطلب صيانة داخلية. وفيما يلي بعض الوسائل التي تساعد في هذا المجال:

 Google Drive

يعد "Google Drive" خياراً ممتازاً لجميع الشركات وخاصة الشركات الصغيرة لأنها تسهل القدرة على تحرير المستندات والمشروعات، وتضمن الوصول المناسب للمستخدمين.

4 أسئلة مهمة لا بد أن تجيب عنها قبل اتخاذ قرارك

Dropbox

يسمح "Dropbox" بالاطلاع على تاريخ الملفات وترقية المساحة مع نمو الشركة الخاصة بك، وسوف تحصل على دعم الاسترداد إذا حدثت أي مشكلة، ولا يتعين عليك الدفع مقابل الميزات التي لن تستخدمها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق