×

ليوناردو دي كابريو وماكونهي.. قصة ثأر دام 21 عاماً

ليوناردو دي كابريو و ماكونهي قصة ثأر دامت لـ21عام

لحظة تهنئة دي كابريو لماكونهي لحصولة على اولى جوائز الأوسكار

دي كابريو و ماكونهي وفيلم تيتانيك

بدأت قصة الثأر بين نجمي هوليوود ليوناردو دي كابريو وماثيو ماكونهي منذ ما يقرب من 21 عام، عندما تمكن دي كابريو من خطف دور جاك في فيلم تيتانيك الذى رشح له ماكونهي في بادئ الأمر.

ليقرر بعدها ماكونهي، الذي يُعد واحد من أعظم نجوم هوليود ابتكار مدرسة الخاصة في التمثيل ويتمكن من الفوز بالنهاية بجائزة الأوسكار عام 2014.

ترامب يصدر قراراً صادماً تجاه المهاجرين

دي كابريو و ماكونهي وفيلم تيتانيك

وربط القدر بين نجمي هوليوود عندما رشح ماكونهي إلى فيلم تيتانيك من قبل المخرج، وكانت الأمور تسير على ما يرام لدرجة أن الممثلة " كيت وينسلت"، قامت بتجربة أداء معه.

ليغير القدر مجريات الأمور ويظهر ليوناردو دي كابريو فجأة في الصورة ليقرر بعدها مخرج الفيلم إسناد الدور إلية بدلاً من ماكونهي.

إلا أن هذا الموقف لم يكن سهلاً على الإطلاق بالنسبة لماكونهي، وخاص بعد أن حاز فيلم تيتانيك على أكثر من جائزة اوسكار.

من ذاكرة التاريخ.. زعماء العالم في طفولتهم وشبابهم (صور)

ماكونهي وجائزة الأوسكار

 ليقرر بعدها ماكونهي ان يثبت لنفسه وللعالم أنه الأجدر والأحق بهذا الدور ويفوز خلال 2014، بالأوسكار الأولى في حياته بعد أن خطفها بدورة العالمي في فيلم Dallas Buyers Club، المنافس الشرس لفيلمي wolf wall street و great Gatsby و دى كابريو.

إلا أن الحظ لم يقف في صف دى كابريو، هذه المرة ويخسر الأوسكار الأولى في حياته، لينتقم ماكونهي بشكل أو بأخر من دى كابريو عن سرقته لدوره في فيلم تيتانيك.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق