You are here

×

إنفوجراف| هكذا قاد الشغف والإبداع إيلي صعب إلى العالمية !

إنفوجراف| هكذا قاد الشغف والإبداع إيلي صعب إلى العالمية !

إنفوجراف| هكذا قاد الشغف والإبداع إيلي صعب إلى العالمية !

نشأ إيلي صعب على أصوات المدافع في الحرب اللبنانية وأظهر في سن مبكرة حب وموهبة كبيرة لتصميم الأزياء، وعلى الرغم من خلفيته المتواضعة ومصاعب الحرب إلا أنه أظهر براعة غير عادية في تصميم الملابس، كان يخلق التصاميم على الجرائد واستخدم إخوته كنماذج. أصبح من أشهر مصممي الأزياء العالميين بعد أن ارتدت الممثلة الأمريكية هالي بيري إحدى تصاميمه في حفل الأوسكار، يتمتع بشعبية كبيرة لكونه قادر على المزج بين حبه لوطنه بطابعه الشرقي والغرب بأزيائه الجميلة ليبتكر أجمل مافي العالميين.

كيف ينبغي للمستثمرين الاستفادة من التغيرات السريعة في الشرق الأوسط؟

ولد إيلي صعب في 4 يوليو 1964 بمنطقة الدامور في العاصمة اللبنانية بيروت، وكان والده تاجراً للخشب وهو أكبر إخوته، وفي عام 1976 انتقل إلى قلب بيروت بعد أن تدمرت منطقته جراء الحرب الدائرة في البلاد، بدأ يظهر حبه للأزياء في سن التاسعة وعلّم نفسه الخياطة، لقد كان يرسم تصاميميه وينتجها من ورق الجرائد والملابس القديمة التي كانت لوالدته.

انتقل إلى باريس في عام 1981 حتى يتمكن من دراسة تصميم الأزياء ولكنه لم يكن يريد الإنتظار لفترة أطول فترك دراسته وعاد إلى بيروت ليبدء بتصميم الأزياء. كان عمره 18 عاماً فقط عندما أطلق أول تصاميمه في عام 1982، وافتتح متجراً عمل فيه حوالي 15 موظفاً في البداية. ركز إيلي صعب على تصميم فساتين الأعراس الجميلة المصنوعة من الحرير والؤلؤ والدانتيل وكان ينتبه إلى أدق التفاصيل أثناء الخياطة والتطريز.

اشتهر إيلي في بيروت وأصبح المصمم المعتمد للطبقة المخملية في لبنان، وفي عام 1997 أصبح عضواً في "كاميرا نازيونال ديلا مودا" الإيطالية وكان أول مصمم من غير الجنسية الإيطالية يصبح عضواً فيها. عرض أول مجموعة له خارج لبنان في روما عام 1997، وافتتح خط إنتاج للأزياء الجاهزة في ميلانو بإيطاليا. وفي عام 1998 حضرت الأميرة ستيفاني من موناكو عرض الأزياء الخاص به، وارتدت ملكة الأردن واحدة من تصاميمه عندما صعدت العرش الأردني في عام 1999، وباع إحدى تصاميمه المزينة بأحجار الألماس والزمرد بمبلغ 2.4 مليون دولار أمريكي.

6 عقبات تقف أمام انتشار الذكاء الاصطناعي في عالم المال والأعمال (إنفوجراف)

وفي عام 2002، ارتدت الممثلة الأمريكية هالي بيري إحدى تصاميمه إلى حفل جوائز الأوسكار عندما فازت عن فئة أفضل ممثلة، وكان أول مصمم لبناني ترتدي تصاميمه الممثلات العالميات، لفت الأنظار إليه وبدأ قصة جديدة من النجاح العالمي على السجادة الحمراء. وفي عام 2003، أصبح مراسلاً عضواً في "Chambre Syndicale de la Haute Couture" التي تتحكم بالأزياء الفرنسية، وهو أعلى شرف ممكن أن يحصل عليه مصمم غير فرنسي، وبدأ أول خط إنتاج للأزياء الراقية له في باريس بنفس العام، وقدم أول عرض للأزياء الجاهزة في مجموعة ربيع/ صيف 2006 التي أذهلت الحاضرين ووسعت من نظاق شهرته.

أطلق إيلي صعب عطره الخاص في عام 2011 تحت اسم "Le Perfum" الذي أصبح من أكثر العطور مبيعاً حول العالم. وتعاون مع كلية لندن للأزياء في عام 2012 لإطلاق درجة البكالوريوس في تصميم الأزياء في الجامعة الأمريكية اللبنانية.

إنفوجراف| لماذا المقارنة المرجعية هامة جداً للمؤسسات؟

افتتح العديد من المتاجر في باريس ولندن ومانهاتن، وارتدى تصاميمه أشهر الشخصيات العالمية من ملوك وأمراء بمن فيهم الأميرة بياتريس من يورك، الأميرة مارغريتا من ليختنشتاين، الدوقة الكبرى ماريا تيريزا من لوكسمبورغ والأميرة مادلين من السويد، إلى جانب العديد من النجمات العالميات مثل أنجيلينا جولي، بيونسه، إيما واتسون وكاثرين زيتا جونز. وتقدر ثروته بحوالي 200 مليون دولاراً أمريكياً مع امتياز 100 متجر يبيع فيه تصاميمه في 42 بلداً حول العالم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق