You are here

×

10 نصائح تساعدك على تذكر ما تعلمته

الرجل: دبي

1- البحث عن طريقة مناسبة للتعلم: توصف الأنظمة التعليمية في بعض الدول بالفاشلة، لأن وسائل التعليم فيها غير قادرة على نقل المعلومات بالشكل الصحيح، ومن الضروري البحث عن الوسيلة الأنسب للتعلم بعيداً عن أسلوب الحفظ عن غيب الذي يتسبب بفقدان المعلومات بعد فترة قصيرة من حفظها.
2- إيجاد الحافز: عندما يحب المتعلم الموضوع الذي يدرسه يصبح أكثر قدرة على حفظ المعلومات واستيعابها، لذلك يجب أن يبحث عن الجوانب الممتعة فيه، ويحاول إيجاد مصادر تقدم المنهاج بشكل مبسط وممتع.
3- التركيز: يعد التركيز من أهم مقومات الحفظ والاستيعاب، لذلك يجب البحث عن أفضل الأماكن التي تؤمن الهدوء والقدرة على التركيز.
4- الاستماع والقراءة ليست أفضل وسيلة للتعلم: يفضل الابتعاد عن الوسائل التقليدية في التعلم مثل القراءة أو الاستماع إلى الأشرطة، واستبدالها بوسائل أكثر فاعلية توفر التفاعل والمشاركة المباشرة مع الموضوع قيد الدراسة ومع متعلمين آخرين.
5- مراجعة المعلومات: من الضروري أن يتم مراجعة المعلومات من وقت لآخر لترسيخها، ويفضل أن تكون هذه المراجعات ضمن فترات زمنية متباعدة نسبياً، فعلى سبيل المثال، تكون أول مراجعة بعد ساعة، والثانية بعد 24 ساعة وهكذا.
6- أخذ استراحة: ينصح العلماء بأن لا تزيد مدة جلسة الدراسة عن 45 دقيقة، يتبعها استراحة قصيرة بين 15 و20 دقيقة للاسترخاء وتثبيت المعلومات، ومنح فرصة لإعادة تنظيم النواقل العصبية في الدماغ.
7- الدراسة قبل النوم وبعد الاستيقاظ: أظهرت الدراسات أن أفضل وقت للتعلم أو مراجعة المعلومات هو قبل التوجه للنوم وبعد الاستيقاظ مباشرة، حيث يفرز الدماغ مادة كيماوية تساعد على تنشيط الذاكرة في هذه الأوقات.
8- نقل ما تعلمته للآخرين: تساعد هذه التقنية على ترسيخ المعلومات من خلال استذكارها ومناقشتها مع أشخاص آخرين، وإجراء المزيد من الأبحاث للإجابة على أسئلة المتعلمين.
9- استغلال الأوقات الضائعة: يمكن استغلال الأوقات الضائعة أثناء انتظار الحافلة أو الوقوف في الطوابير لاستذكار المعلومات، وإعادة ترميم الأجزاء المفقودة منها في الذاكرة.
10- ربط المعلومات بحوادث معينة: وهي من أفضل التقنيات التي تساعد على تذكر المعلومات، حيث يتم ربط المعلومة بمكان ما أو حدث معين، مما يساعد على ترسيخها في الذاكرة.N

التعليقات

أضف تعليق