You are here

×

توقيع مذكرة تفاهم بين إكسبو أستانا 2017 وإكسبو دبي 2020

إكسبو دبي 2020

إكسبو دبي 2020، شهدت فعاليات القمة العالمية لطاقة المستقبل توقيع مذكرة تفاهم وتعاون بين شركة إكسبو أستانا 2017 الوطنية ومكتب إكسبو 2020 في دبي. وحضر التوقيع كل من السيد نجيب محمد العلي، المدير التنفيذي لمكتب اكسبو 2020 في دبي، والسيد أخمدزان يسيموف، رئيس مجلس إدارة شركة إكسبو أستانا 2017 الوطنية

وفي تصريح له قال السيد يسيموف: "تعد الإمارات من أبرز الشركاء بالنسبة لكازاخستان، ويعود ذلك إلى أن كلا البلدين يستضيف معرض إكسبو، ومن الضروري بالنسبة لهما العمل على توثيق الروابط والتعاون بين المؤسستين المنظمتين. وقد اتفقنا على مشاركة خبراتنا ومعرفتنا لتقديم كل الدعم الممكن للطرف الآخر".

وأضاف: "إن الاستعدادات لتنظيم إكسبو 2017 تسير على قدم وساق وفق المخطط، وقد تم إنجاز 95 بالمائة من العمل، وجرى تسليم الأقسام إلى الدول المشاركة لتجهيزها".

وكانت كازخستان قد بذلت كل جهد ممكن لجعل إقامة السياح والزوار خلال إكسبو 2017 مريحة ولا تنسى. وسيوفر إكسبو أكثر من 3 آلاف فعالية ترفيهية وثقافية للزائرين، كما أعد المنظمون برنامج أعمال مكثف لمجتمع الأعمال.

وقال السيد مارات أوماروف، مدير قسم المحتوى وتنظيم الفعاليات في شركة إكسبو أستانا 2017 الوطنية: "يمثل إكسبو 2017 مشروعًا هائلًا فيما يتعلق بالبنية التحتية والأعمال في كازاخستان ويشهد مشاركة عدد هائل من الشركات".

وكان الرئيس الكازاخستاني نور سلطان نزارباييف قد حضر القمة في أبوظبي، وألقى كلمة خلال حفل الافتتاح، وقال إن البنية التحتية التي يتم تجهيزها لإكسبو 2017 ستستخدم لاستضافة مركز أستانا المالي الدولي: "أجرينا مناقشات مع مركز دبي المالي الدولي، واتفقنا على توظيف خبراتهم في كازاخستان".

كما بين الرئيس خلال اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة أنه اقترح إقامة مركز دولي لتطوير التكنولوجيا الخضراء ومشاريع الاستثمار تحت رعاية الأمم المتحدة، وذلك اعتمادًا على البنية التحتية الخاصة بإكسبو 2017. ومن المفترض أن تقوم المبادرات المشتركة بين مركز آستانا المالي الدولي، ومركز تطوير التكنولوجيا الخضراء على تطوير الصكوك "الخضراء" والتمويل الإسلامي في المنطقة. كما أفاد الرئيس أن المبادرات التي تسعى للترويج للطاقة النظيفة تشكل أساسًا متينًا للتعاون.

وتركز كازاخستان، التي كانت من الدول الموقعة على اتفاقية التغير المناخي في باريس 2016، جهودها لتطوير مشاريع الطاقة الخضراء. كما تهدف لزيادة نسبة موارد الطاقة المتجددة إلى 10 بالمائة مع حلول عام 2030، وإلى 50 بالمائة في 2050.

واستعدادًا لتنظيم إكسبو 2017، تسعى الدولة لاتخاذ الخطوات اللازمة من أجل تطوير قطاع السياحة، وضمان تسهيل السفر إلى الدولة. كما اختيرت كازاخستان مؤخرًا ضمن قائمة نيويورك تايمز السنوية لأفضل 52 وجهة تستحق الزيارة خلال 2017، وذكرت فعالية إكسبو 2017 كأبرز الأحداث التي تستحق الزيارة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق