You are here

×

3 عطور لن تكتمل أناقة الرجل العصري من دونها

عطور 

عطور، سحر العطور وقدرتها البالغة على إكمال أناقة الرجل العصري، ممّا لا يجب الاستهانة به، وقد جمعنا لك عزيزي الرجل، ثلاثة عطور جديدة ومميّزة بروائحها الجذابة، لتختار منها ما يكمل أناقتك بشذاه المنعش.

1-توجهت دار "أزارو" Azzaro إلى الشمس، لتستمد منها إلهامها للمجموعة العطرية الجديدة Azzaro Solraissimo المكونة من ثلاثة عطور فريدة.

كل منها يمثل إحدى جزر البحر الأبيض المتوسط.

المرحلة الأولى من هذه الرحلة الشاعرية، تمثلت في Levanzo الغني بالروائح العطرية والفواكه الحمضية والأخشاب.

إن عطر LEVANZO هو السبيل للاستمتاع بالطبيعة وقت شروق الشمس، فهو يعكس إشراق جزر البحر الأبيض المتوسط، والطاقة الكامنة فيها وأناقة طبيعتها.

يبدأ بنغمات تعكس طبيعة ديناميكية مشمسة تتضمن عذوبة عبير الليمون الإيطالي، المصاحب لشعور الهروب من الواقع الّذي تقدمه فاكهة زهرة العاطفة. وفي القلب نغمات تتحدث عن عذوبة الطبيعة الخضراء فينضح عبير أوراق الريحان للبحر الأبيض المتوسط، وعذوبة أزهار وعشب اللافندر. وفي قاعدة العطر تتجسد الأناقة الحقيقية للخشب ودفئه، مع عبير خشب الأرز والبتشول.

2- "ديور سوفاج" Dior Sauvage، هو عطر رجالي ثوري مميّز يجمع بين البدائية والأصالة في آن.

تهُبّ من العطر رائحة الأماكن المفتوحة ونسيم الهواء المنعش وزرقة السماء الصافية، وهدوء البحر والمناظر الطبيعية الخلابة للصخور المتوهّجة تحت أشعة شمس الصحراء. في مقدمة العطر تظهر رائحة البرغموت التي تفوح مثل الرياح القوية الباردة، فضلاً عن لذعة فريدة لرائحة الفلفل ورائحة المر. وتستقر رائحة AMBOXAN®  بالتدريج، وتطلق العنان لأصالة رائحة الكهرمان وجماله.

وتختفي رائحته ببطء, وتقل قوته، فهو لن يفرض نفسه حتى يتلاشى نجم رائحة الحمضيات. وهو أحد المكونات الطبيعية الأصلية المشتق من العنبر النفيس. وتنتشر رائحته براً وبحراً في مرة واحدة ومفعماً بالنشاط الحسّي، مثل رذاذ المحيط. ويحمل جاذبية خفيّة مستوحاة من الأخشاب الطافية. ويظل العطر باقياً وثابتاً حتى النهاية. مثل عطر التبغ المشبع بموسيقى الماضي التي لا تتلاشى.

3- "باركو بالاديانو" Parco Palladiano هي مجموعة عطرية فريدة تقدمها دار "بوتيغا فينيتا" Bottega Venetta للرجال والنساء معاً. وتضمّ ستة عطور مستوحاة من الحدائق بأسلوب بالاديو لمنطقة فينيتو في إيطاليا.

ونتيجة لأكثر من سنتين من العمل، جاءت المجموعة بأرقام رومانية بسيطة: I، II، III، IV،V، VI ، لتعكس الإرث الكلاسيكي للفيلات بأسلوب بالاديو.

PARCO PALLADIANO I

تثير هذه العطور اللحظات الباكرة لبداية اليوم، عندما تبدأ الشمس بالشروق على حديقة ماتز المغمورة بقطرات الندى الصافية.

إن أرقى أشجار هذه الحدائق وأكثرها نبلاً هي الماغنوليا، وهذا العطر لا يجسّد الزهرة فقط، بل التجربة الحسية الكاملة للجلوس تحت شجرة الماغنوليا: الطابع الخشبي للحاء الشجرة، الألوان الرائعة للأوراق الجلدية، العذوبة القوية لأوراق الزهور.

PARCO PALLADIANO II

يمتاز العبير بحيوية الربيع الكاملة، وهو شديد الاخضرار والانتعاش."

يتكشف العبير العمودي لأوراق شجر السرو مع شخصية مزدوجة: اخضرار عميق وداكن جنباً إلى جنب مع انتعاش متألق ومحفِّز، اللذين يزيدان حدة البهار الوردي من التباين بينهما.

PARCO PALLADIANO III

يعيد هذا العطر ابتكار لحظة في فصل الخريف، من خلال المرور بالقرب من شجرة إجاص في بستان إجاص أصبحت قريباً ناضجة جداً وجاهزة للقطاف، حيث تتساقط الثمار من الأغصان على العشب الأخضر.

PARCO PALLADIANO IV

تنشر زهرة الأزالية لملوّنة، التي نادراً ماتُستخدم في صناعة العطور، عبيرها السلس والشمسي في حين تضفي نغمة ناعمة من الكستناء المخملية، نسيجاً إلى العطر، لتكشف عن مشاهد فاخرة.

PARCO PALLADIANO V

يجمع النسيم العطري الخشبي والحاد قليلاً، رقّة شجر الغار مع قوة أوراق إكليل الجبل (rosemary)  ونعومة المريمية (sage).

PARCO PALLADIANO VI

يركز العطر السادس، على وردة شاعرية أمضت النهار بطوله تحت أشعة الشمس، فأصبحت جذابة، حادة وشبه ناضجة.

التعليقات

أضف تعليق