×

الموت يفجع محبي الإعلامي السعودي عبدالعزيز القنيعي.. ومشاهير تويتر ينعونه

وفاة الإذاعي الشهير عبدالعزيز القنيعي

الموت يفجع محبي الإعلامي السعودي عبدالعزيز القنيعي.. ومشاهير تويتر ينعونه

غيب الموت، فجر اليوم الأحد، المذيع السعودي الشهير عبدالعزيز القنيعي، وذلك بعد تعرضه لسكتة قلبية مفاجئة أودت بحياته في الحال. 

 معلومات عن قطار الحرمين السريع.. «الأكبر في الشرق الأوسط» (إنفوجراف)

ولهذا السبب قطعت إذاعة الرياض الرسمية برامجها، لتقوم ببث تنوية حول وفاة القنيعي، وهو الأمر الذى نقله زميله ناصر الفركز، والذى نقل الخبر عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر قائلًا: "انتقل إلى رحمة الله فجأة فجر اليوم الزميل المذيع عبدالعزيز القنيعي، بعد تاريخ طويل من العمل الإذاعي المتميز، وستقام الصلاة عليه في مسجد فهد بن محمد بالحائر، عصر اليوم، الراحل الكريم طيب القلب عفيف اللسان هادئ رصين ومحب من كل من يعرفه أو تعامل معه".

ونعى رواد ومشاهير موقع تويتر، وفاة الإعلامي القنيعي بأسمى أيات الرساء وتحدثوا عن صفاته الحميده التى تحلى بها طيلة حياته، وكانت هذه هي أبرز المنشورات عن الراحل: حيث علق زميله خالد العويد، المذيع بقناة الإخبارية، حيث قال: "انتقل الى رحمة الله الزميل الاستاذ المذيع عبدالعزيز القنيعي غفر الله له وأسكنه فسيح جناته من جيل العمالقة الذين تتلمذت على أيديهم رحمك الله أبا سعد".

كما علق الإذاعي الشهير عادل ابوحميد، على وفاة الإعلامي الشهير، قائلًا: "إنتقل إلى رحمة الله تعالى الزميل الإذاعي القدير الأستاذ / عبدالعزيز القنيعي (ابوسعد) فجر اليوم إثر سكتة قلبية رحمه الله رحمة واسعة . وتقرر الصلاة عليه بإذن الله بعد صلاة عصر اليوم الأحد في جامع الأمير فهد بن محمد طريق الحائر .. إنا لله وإنا إليه راجعون ..".

فيما نعى الإعلامي ذيب الدحيم زميله، من خلال تغريدة قصيرة على تويتر، قائلًا: "رحم الله الاستاذ القدير والصوت الإذاعي الجميل عبدالعزيز القنيعي صاحب الابتسامة والقلب الطيب ودماثة الخلق ، يعلم الله ونحن شهود الله في أرضه بمحبة هذا الرجل بأخلاقه وطيبته وكلماته الجميلة غفر الله له واسكنه فسيح جناته واللهم ذويه الصبر والثبات ..".

وبحسب المعلومات المتاحة، فإن الفقيد قد عمل منذ أكثر من 25 عاماً مذيعاً متعاوناً في إذاعة الرياض وإذاعة القرآن الكريم في الإعداد والتقديم لعدد من البرامج، ومعتمد كقارئ نشرة أخبار رسمية ومواجيز.

التعليقات

أضف تعليق