لاعب كمال أجسام يتحول إلى باتمان لإسعاد الأطفال

عندما يترك لاعب كمال الأجسام البطولات يتجه إلى السينما أو مشروعات خاصة. لكن محمود الدرة اختار شيئًا آخر هو إسعاد الأطفال.

قرر أن يرتدي زي «باتمان» ويفاجئ الأطفال بزيارة البطل الخارق، رغم أن البدلة كلفته أموالاً كثيرة إلا أن الدرة لا يريد المال أو الأوسمة.

هدف اللاعب السابق فقط جلب الفرحة لذوي الاحتياجات الخاصة. الفكرة لم تكن جديدة عليه لأنه فعلها قبل سنوات مع طفله.

في عام 2014 عندما تعرض ابنه للتنمر في الحضانة. زاره مرتدياً زي «سبايدر مان» ولاقى إعجاب وتقدير الجميع.

محمود الدرة بطل كمال الأجسام ومدرب لياقة بدنية ناجح عبر الإنترنت، نافس في مستر أولمبيا في 2018 ثم تقاعد عندما اضطر إلى إجراء جراحة في الظهر.

x
اكتب الكلمات الرئيسية في البحث