×

لماذا حولت المؤسسات اهتمامها من الفيس بوك إلى اليوتيوب؟

لماذا حولت المؤسسات اهتمامها من الفيس بوك إلى اليوتيوب؟

على الرغم من أن موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك يعد أحد المصادر المربحة للناشرين لتوفيره وسائل جيدة للترويج إلا أن اليوتيوب يظل الملاذ الآمن للناشرين الذين يرغبون في الدخول إلى مجال الفيديو، فعلى سبيل المثال "يمكن للناشرين البيع مباشرة في الفيديو التابع لهم على YouTube".

الـ YouTube يعد أكثر الأنظمة المربحة للناشرين بعد Facebook، وفقًا لتقارير «المحتويات الرقمية» خاصة أن الناشرون يدركون جيداً أن الأشخاص يذهبون إلى YouTube خصيصًا لمشاهدة مقاطع الفيديو ما يزيد من فعالية الوصول للجماهير.

يلاحظ أن منصة إعلانات يوتيوب هي مناسبة جداً لقطاع الخدمات والمنتجات حيث تساعد بشكل ملموس للوصول إلى أهداف المبيعات أو بشكل أوسع للوصول إلى من هم مهتمين فعليًا بالخدمات أو المنتجات التي يقدمها المعلن.

عندما حاول الموقع الرياضي الشهير House of Highlights زيادة انتشاره فكر في تخصيص حساب له على تطبيق Instagram ولم يفكر في موقع التواصل الاجتماعي الـ Facebook.

وحسبما ذكر تقرير Bleacher فإن "موقع التواصل الاجتماعي الأشهر FaceboK لا يمثل الوجهة الأولى لجمهور الموقع الذين تتراوح أعمارهم ما بين 12 و 24 عامًا"، وذلك وفقاً لتصريحاتDoug Bernstein  المدير التنفيذي للمؤسسة، كما قال أيضاً: "لم تكن نبحث عن منصة للانتشار فقط، ولكن نريد أن نقدم لجمهورنا ما هو أعمق وهو ما تتيحه لنا المنصات الإعلامية الأخرى غير الفيسبوك".

ومن بعد ذلك تحول موقع House of Highlights"" إلى YouTube، وسريعاً ما انضم أيضاً عدد متزايد من الناشرين وحتى الرياضيين المشهورين الذين كانوا يرون أن خدمة الفيديو المملوكة لشركة Google أفضل منصة  للوصول إلى جمهورهم وجني بعض الأرباح في المقابل.

إنفوجراف| 83 ٪ من موظفي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يشعرون بالإجهاد والتوتر في العمل

وقبل عام، كان نجم الدوري الأميركي للمحترفين "كيفن دورانت" يتطلع إلى إيجاد قناة للتواصل مع جماهيره بعد انتقاله إلى فريق جديد، فلجأ إلي أحدى أكبر الشركات المتخصصة بالتسويق الإلكتروني وهي شركة Thirty Five Media التي نصحته بتجنب استخدام أي منصات إعلامية إلا الـ YouTub بعدما وجدوا في المجتمع الأوروبي أن معظم نجوم الرياضة لم يستفيدوا من المنصات الإعلامية المنتشرة بالشكل الفعال غير مثل اليوتيوب.

وبعد النجاح والتفاعل الكبير الذي حققته قناته منذ إنشائها بأبريل 2017، نجحت الشركة في استقطاب رياضيين آخرين عبر منصة اليوتيوب بما في ذلك نجم اتحاد كرة القدم الأميركي ريتشارد شيرمان ونجم رابطة كرة السلة الأمريكية كارل أنتوني تاونز.

وفي هذا التقرير سنجيب عن سؤال لماذا يعد اليوتيوب أفضل المنصات الإعلامية للمؤسسات؟

1. ملاذ آمان للناشرين

على الرغم من أن موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك يعد أحد المصادر المربحة للناشرين لتوفيره وسائل جيدة للترويج إلا أن اليوتيوب يظل الملاذ الآمن للناشرين الذين يرغبون في الدخول إلى مجال الفيديو، فعلى سبيل المثال "يمكن للناشرين البيع مباشرة في الفيديو التابع لهم على YouTube".

كما أن الـ YouTube يعد أكثر الأنظمة المربحة للناشرين بعد Facebook، وفقًا لتقارير «المحتويات الرقمية» خاصة أن الناشرون يدركون جيداً أن الأشخاص يذهبون إلى YouTube خصيصًا لمشاهدة مقاطع الفيديو ما يزيد من فعالية الوصول للجماهير. 

كيف يمكن لأصحاب المشاريع زيادة الترويج المحلي لعلامتهم التجارية؟

كما قال الرئيس التنفيذي لشركة «أبلي»، مايك روثمان: "كان لدينا جميعًا إحساسًا بأن إجمالي عدد المشاهدات على Facebook قد بلغ أعلى ذروة لشركتنا، ولكن الحقيقة أنه لم يقدر على الوصول إلى الذروة المنشودة التي حققتها منصاتنا الإلكترونية على الـ YouTube.

2. المشاهدة متعمدة

يوفر أيضًا إصدار البرامج المسلسلة على YouTube للناشرين طريقة لتجربة البرامج التي قد ترغب شبكات التلفزيون أو خدمات البث في تطويرها . حيث استحداث خصائص جديدة تتيح للناشرين الجدد عبر  قنواته الحصول على تلك الفرص.

كما يقول روثمان "نظراً لأننا نتعامل مع فئات مستهدفة من الجمهور، فإن الـ YouTube يعد أفضل من Facebook لإطلاق الإعلانات التسويقية والترويجية لذلك فهو يساعدنا على تحقيق الأهداف الإستراتيجية المأمولة إضافة إلى تحقيق المزيد من العائدات المادية.

كما يلاحظ أن منصة إعلانات يوتيوب هي مناسبة جداً لقطاع الخدمات والمنتجات حيث تساعد بشكل ملموس للوصول إلى أهداف المبيعات أو بشكل أوسع للوصول إلى من هم مهتمين فعليًا بالخدمات أو المنتجات التي يقدمها المعلن.

كما يقول المدير التنفيذي للمؤسسة House of Highlight أن اليوتيوب أفضل المنصات التي توفر عنصر المشاهدة الطويلة دون الالتزام بموعد محدد للبث أو التعرض المفاجئ كما يحدث في التطبيقات الأخرى مثل الفيسبوك، إلى جانب توفيره ميزة بناء قاعدة جماهيرية موسعة من خلال الفيديوهات التي يتم بثها عبر قنوات اليوتيوب.

كيف تخطف انتباه الحاضرين في اجتماعات العمل خلال 60 ثانية فقط؟ (إنفوجراف)

ولكن بالنسبة إلى القيمة التي تراها الشركات الإعلامية في YouTube ، يجب أن يكونوا حذرين من الاستثمار المفرط فيها ،  فلا يمكن أن تأتي الأموال بين عشية وضحاها كما هو الحال مع باقي المنصات، حيث تحذر أيمي إيمريش ، رئيسة قسم المحتوى في Refinery29 من اتخاذ اليوتيوب منصة وحيدة للإعلانات مشيرة إلى أن مؤسستها لجأت إلى عرض مسلسلات عبر قناتها لتزيد من نسبة المشاهدات والإعلانات كما تقول أنه لا يمكن زيادة عدد جمهورك على اليوتيوب بين يوم وليلة إلا إذا لجأت إلى شراء كم هائل من الإعلانات لترويج فقط لقناتك ولكن هذه الخطة ليست جيدة على المدى الطويل على الإطلاق".

التعليقات

أضف تعليق