×

تعاني من نقص في وزنك.. إليك الطريقة الصحية والغذائية لزيادته

البدانة أو نقص الوزن كلا الحالتين غير جيدة للصحة

وفيما يعاني الكثير منا من البدانة يعاني أيضا يعاني فئة من الناس من نقص الوزن

ويكون هذا النقص في بعض الأحيان مقصوداً أو غير مقصود اي تخلفه أسباب مرضية او سوء تغذية.

ومثلما يحتاج علاج البدانة لاتباع حمية غذائية متوازنة، كذلك الأمر بالنسبة لاكتساب الوزن

 البدانة أو نقص الوزن كلا الحالتين غير جيدة للصحة وفيما يعاني الكثير منا من البدانة يعاني أيضا يعاني فئة من الناس من نقص الوزن ويكون هذا النقص في بعض الأحيان مقصوداً أو غير مقصود اي تخلفه أسباب مرضية او سوء تغذية.

ومثلما يحتاج علاج البدانة لاتباع حمية غذائية متوازنة، كذلك الأمر بالنسبة لاكتساب الوزن. فالأمر ليس فقط حشو المعدة بأي وجبة سريعة تطالها أيدينا وتضاف لوجبتنا اليومية.

هذه الأسئلة يخجل الرجال من الاستفسار عنها أمام أطبائهم

مؤشر كتلة الجسم

ولمعرفة إن كان وزنك ناقصا أم لا  يجب عليك حساب مؤشر كتلة الجسم (BMI) = وزن الجسم بالكيلوغرام/ (طول الجسم بالأمتار*طول الجسم بالأمتار).

-  إذا كانت النتيجة تتراوح بين 19-25. فهذا يعتبر الوزن المثالي.

-  إذا كانت أقل من ذلك، فهو يعتبر نحافة.

- إذا كانت النتيجة تتراوح بين 25-30، فهو يعتبر وزن زائد.

-  إذا كانت النتيجة أعلى من 30، فهو يعتبر بدانة يجب علاجها.

عزيري الرجل.. احذر هذه الأعراض وراجع طبيبك فور ظهورها

مشاكل صحية

ويرتبط نقص الوزن بعدد من المشاكل الصحية فالأشخاص الذين يعانون من انخفاض الوزن لا يحصلون على كفايتهم من السعرات الحرارية المطلوبة لتغذية أجسامهم. لذا غالباً هم يعانون من سوء التغذية و لا يحصلون على كمية كافية من الفيتامينات و المعادن. و من المخاطر المرتبطة بانخفاض الوزن ما يلي:

- تثبيط عملية النمو و التنمية: خاصةً بالنسبة للأطفال و المراهقين الذين يحتاجون للكثير من المواد الغذائية لنمو أجسامهم و البقاء بحالة صحية جيدة.

- هشاشة العظام: إن انخفاض كمية فيتامين د و معدن الكالسيوم المرافق لانخفاض الوزن يؤدي لضعف بنية و هشاشة العظام.

- نقص مناعة الجسم: فعندما لا تحصل على الكميات اللازمة من المواد الغذائية ضمن وجباتك اليومية، لا يستطيع جسمك تخزين الطاقة و قد يجد صعوبة في مكافحة الأمراض. كما يكون من الصعب على جهازك المناعي أن يعمل جيداً بعد المرض. و في هذا المجال أنصحك بقراءة مقالة الأغذية و الأساليب التي تقوي الجهاز المناعي.

-  فقر الدم: يعود ذلك لنقص الحديد والفولات و فيتامين ب12 مما يسبب الدوار و التعب و الصداع.

-  مشاكل في الخصوبة: فالوزن المنخفض بالنسبة للمرأة من الممكن أن يؤدي لعدم انتظام في موعد الدورة الشهرية أو حدوث مشاكل في الخصوبة و العقم عند كلا الجنسين.

-  تساقط الشعر: قد يؤدي الوزن المنخفض إلى ضعف في بنية الشعر و يصبح تساقطه سهلاً. كما قد يؤدي لجفاف البشرة و مشاكل متعلقة في الأسنان.

دراسة أمريكية تحذر من منتج لعلاج السرطان يغذى الخلايا السرطانية

الأسباب والعلاج

وكخطوة اولوية للعلاج لابد من استكشاف سبب نقص الوزن عند الشخص وبحال وجود بعض الشكوك حول الإصابة بمرض ما يسبب بنقص الوزن يجب استشارة الطبيب والاستعانة بوصفات معينة لزيادة الوزن مع إجراء الفحوصات اللازمة والتحاليل المطلوبة للتشخيص. غالباً، تكون هناك اسباب معينة وراء نقص الوزن ومنها سوء التغذية والعادات الغذائية غير السليمة التي تكون سبباً للنحافة وبذلك يجب على الشخص تحسين نوعية الغذاء والتركيز على الأنواع وليس على الكمية أي الأصناف الضرورية كالسكريات والكربوهيدرات والبورتينات أي اللحوم والبقوليات والدهون أي الزيوت والزبدة والفيتامينات والأملاح المعدنية مع ضرورة تناول الفواكه والخضراوات الطازجة والألبان والأجبان.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق