×

درجة الأمان التي توفرها تقنية "Block chain"

درجة الأمان التي توفرها تقنية "Block chain"

انتشرت تقنية البلوك تشين على نطاق واسع في الأونة الأخيرة، فقد جذبت هذه التكنولوجيا وتطبيقاتها اهتمام الكثيرين من كبرى الشركات إلى أهم الكومات في العالم، ومن المتوقع أن يصبح استخدامها واسع الإنتشار في وقت قريب، وهذا يضعنا أمام تساؤل كبير حول درجة الأمان التي توفرها هذه التقنية، وآلية العمل بها ومالفرق بين البلوك تشين العامة والخاصة.

دراسة تتوقع زيادة رواتب العمال المهرة وندرة المواهب في الشرق الأوسط

يتسأل أصحاب الشركات ورواد الأعمال في العالم عند تقييم أي نوع من التكنولوجيا الحديثة التي يتم الإعتماد عليها في العمل بشكل دائم عن درجة الأمان الذي يحتاجه. وفي هذا الإطار، برز نوعان رئيسيان من تقنية البلوك تسين، هما العامة والخاصة. يختلف النوعان فيما بينهما من حيث مستوى الأمان الذي توفره.

تتيح البلوك تشين العامة تنفيذ أي معاملة وتسجيلها في النظام الذي يسمح بدوره لأي شخص بقراءة العمليات وكتابتها، بالإضافة إلى تجميع تلك العمليات ونشرها. ويتمتع كل طرف من أطراف البلوك تشين بإمكانية الوصول إلى كامل أرشيف العمليات السابقة دون إمكانية إجراء أي تعديلات عليها، ويمكن لكل طرف التحقق من سجلات معاملات الأطراف الأخرى بشكل مباشر ومن دون الحاجة إلى وسيط.

ولقد ساعدت الحرية العامة التي تتيحها هذه التقنية على زيادة الاهتمام بالبلوك تشين الخاصة التي يمكن أن تعطي المستخدمين قدراً أكبر من السيطرة عن طريق تحديد من يستطيع قراءة سجل العمليات التي تمت مسبقاً، ومن يستطيع إنجاز بعض العمليات والتحويلات، بالإضافة إلى تحديد من يستطيع التحقق من هذه العمليات.

كيف تطور بلوك تشين من الصناعة في الإمارات؟

ولكي تضاف المعاملة على البلوك تشين العامة، يجب على المشاركين في الشبكة الموافقة على أنها النسخة الوحيدة والخالية من أي تلاعب، وهذا ما يطلق عليه عملية الحصول على التوافق، وتستغرق هذه العملية حوالي 10 دقائق فقط، ولكن المعاملات التي تم التحقق منها لا تصبح مثبتة في النظام على نحو دائم إلا بعد مرور ساعتين، وهذا ما يجعلها مكلفة حسابياً، ويعد هذا التأخير ضعفاً في النظام، مما يجعله يمثل عائقاً كبيراً أمام استخدامه في المعاملات العاجلة مثل التداول المالي.

في حين أن البلوك تشين الخاصة، يستطيع المستخدمين السماح لعقد معينة (أجهزة الكمبيوتر المتصلة على الشبكة) فقط بتنفيذ عملية التحقق، ويطلق على هذه العقد تسمية الأطراف الموثوقة، ومهمتها إرسال عمليات التحويل التي تم التحقق منها مؤخراً إلى باقي الشبكة، مما يجعلها تستغرق وقتاً أقل.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق