×

هذه هي قصة الروبوت الصرصور

على غرار "الصرصور"، استلهم باحثون أمريكان فكرة ابتكار روبوت صغير يمكنه تسلق الجدران في عملية لا تستغرق أكثر من 75 ملي/ ثانية.

وجاءت فكرة الروبوت الصرصور عندما صور الباحثون الصراصير في المختبر وهي تتسلق الجدران، ثم عكفوا على ابتكار روبوت بنفس النهج على شكل علبة بسيطة صغيرة الحجم وخفيفة الوزن يمكن وضعها في كف اليد. وتم تجهيز هذه العلبة بخطم مخروطي وست أرجل يمكنها الاستمرار في الدفع إلى الأمام بصرف النظر عن العقبة التي تعترض الروبوت.

ويتكون الروبوت من ستة أذرع لا يتضمن أجهزة استشعار ولا يزيد وزنه عن 16 غراما للتخلص من مسألة البرمجيات والشفرات والأوامر الحوسبية المعقدة التي تعتمد عليها حركة الروبوتات في العالم الحقيقي.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق