×

ما هو المرض الذى أبعد النجم السعودي «#نواف_العابد» عن اللعب والتدريبات؟

ما هو المرض الذى أبعد النجم السعودي «#نواف_العابد» عن اللعب والتدريبات؟

حالة من التوتر والقلق، سادت مواقع التواصل الاجتماعى، وخاصة تويتر، بسبب ما اصاب اللاعب السعودي نواف العابد، من خفقان القلب، الذى ابعده عن اللعب والتدريب، حيث استبعد المدرب الأرجنتيني رامون دياز، المدير الفني لنادي الهلال السعودي، نجم الفريق نواف العابد من البعثة المغادرة إلى الإمارات لمواجهة نادي العين الإماراتي، يوم الإثنين المقبل، في ذهاب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال آسيا.

وتم استبعاد العابد بعد شعوره بخفقان في القلب مرة أخرى، بحسب شركة "بوبا العربية"، الشريك الصحي لنادي الهلال، وسيجري اللاعب المزيد من الفحوصات خلال اليومين المقبلين للاطمئنان على صحته وأدائه.

وعانى نواف العابد من خفقان في القلب عقب نهاية مباراة الهلال والتعاون التي كسبها الأول، وغاب عن حصتين تدريبيتين لفريقه.

ودشن نشطاء موقع التواصل الاجتماعى تويتر، وسما يحمل اسم اللاعب السعودي، للوقوف والإطمئنان على حالته الصحية، وانطلق الوسم في قائمة الأكثر تداولا بالموقع، حيث تداوله آلاف المغردين، وكان ضمن التعليقات، دعوة عبدالعزيز المريسل، مدير مكتب صحيفة الرياضي بالرياض، للنجم السعودي نواف العابد، قائلا: "أسأل الله العلي العظيم أن يشفي النجم السعودي الأول #نواف_العابد و أن يعافيه مما أصابة".

فيما قال فارس، احد رواد تويتر بالمملكة، معلقا على الحالة الصحية للنجم السعودي نواف العابد: "سلامات يانواف ماتشوف شر وبأذن الله ترجع اقوى يابطل".

ما هو خفقان القلب؟ 
خفقان القلب هو مجرد شعور الانسان بنبضات قلبه، وقد يكون ذلك الشعور طبيعيا أو غير طبيعي، والفرق بينهما ان الخفقان غير الطبيعي يحدث فجأة ويقطع عليك ماكنت مشغولا به ، اما الخفقان الطبيعي فيحدث عندما يركز الانسان في سماع نبضات قلبه ويرخي لها أذنه.

ونبدأ بتطمين القارئ الكريم ان الغالبية العظمى من أسباب خفقان القلب حميدة ويمكن علاجها بسهولة.

وفى سياق التعليقات على حالة اللاعب نواف العابد الصحية، نشر حساب "ملك أسيا" على تويتر، تغريدة قصيرة قال فيها: "ربي اغرس في "نبضاته" راحة، وفي جسده عافية لاتفارقه أبداً، اللهُمَّ اشفه شفاءً لا يغادر سقماً".

فيما قال "متفائل"، احد رواد تويتر، معلقا على حالة اللاعب السعودي: "نختلف في الميول والالون، ولانختلف على موهبته الكبيرة، توقفه خسارة للكرة السعودية بالكامل".


ونبضات الخفقان على ثلاثة اصناف:
متسارعة أي اكثر من 100 في الدقيقة الواحدة أو بطيئة أي اقل من 60 في الدقيقة وقد تكون في حدود الطبيعي من 60 - 100 في الدقيقة ولكن بانقباضات قوية، وقد تكون هذه النبضات منتظمة أو غير منتظمة في أي من الاصناف الثلاثة السابقة، وقد تحصل لثوان معدودة أو قد تستمر لساعات وقد تكون نادرة الحدوث وقد تحدث 10 مرات في اليوم الواحد.

والغالبية العظمى من بني البشر تمر عليهم مراحل من عمرهم يشعرون فيها بالخفقان لاسباب متعددة، وقد يكون معه اعراض اخرى مصاحبة مثل الاغماء أو ضيقة النفس أو التعرق أو الم في الصدر، ومن المهم معرفة ان بعض المرضى قد تكون شكواه الرئيسية هي الاعراض الثانوية للخفقان مثل الاغماء أو ضيقة النفس فقط.

وطرق شكوى المرضى تختلف من مريض لاخر ومن سبب لاخر فمثلا بعضهم يصفه ب «توقف قلبه للحظة» ثم يبدأ بنبضة قويةPVC وبعضهم يصفه ب «دقاق» أو «خفق جناح طائر» أو «يرف مثل الرمش » او«يدق بخفة وسرعة» أو «يرتعش » أو «يرتجف»، ومن المهم التأكيد على انه ليس كل عدم انتظام في نبضات القلب يعد خفقانا «اي يشعر به المريض» وليس كل خفقان هو بسبب عدم انتظام نبضات القلب .والخفقان ليس مرضا بعينه له علاج واحد، وانما هو عرض لمجموعة من الحالات العضوية وغير العضوية التي تظهر في جسم الانسان على شكل خفقان .

وللخفقان اسباب غير قلبية (50%) واخرى (50% ) قلبية، اما الاسباب غير القلبية فهي على سبيل المثال : الانيميا، نشاط الغدة الدرقية، الحمل، الحمّى، اختلال الاملاح في الدم، نوع معين من اورام الغدة الكظرية،، التهابات الدم، الكحول، ارتفاع الادرينالين ...مثل الجهد العضلي أو الانفعال النفسي مثل الغضب أو الحزن الشديد أو من شدة الالم أو من النزيف الدموي الداخلي أو الخارجي أو نقص السكر الحاد، والاكثار من الكافيين في القهوة والشاهي أو التدخين، المنشطات مثل الامفيتامين وانواع معينة من الادوية المخدرة مثل الكوكائين والماريجوانا، وبعض الادوية مثل الفنتولين(للربو) ومضادات الهستامين (للحساسية) وكذلك بعض الاعشاب.

واخيرا القلق النفسي والرهاب «panic attack» حيث يشكل 30 % من الاسباب غير القلبية، والمشكلة التشخيصية تكمن في ان كلا الخفقان والقلق مرتبطان ببعضهما البعض فقد يسبب القلق والخوف الخفقان أو قد يثيره..... وفي الجهة الأخرى قد ينتج القلق من الخفقان وذلك بسبب خوف المريض من الوفاة القلبية المفاجئة..... ولذلك ليس من الانصاف للمريض وصف كل خفقان لديه بأنه نفسي حتى يتم نفي جميع المسببات الأخرى بالطرق العلمية المعروفة لدى الاطباء ..

اما الاسباب القلبية: 
هي أمراض شرايين القلب، بعض انواع أمراض صمامات القلب مثل ارتخاء الصمام المتراليMVP، فشل القلبCHF، توصيلات كهربائية زائدة تسبب التسارع WPW، أمراض عضلة القلب الوراثية وغير الوراثية.

والخفقان يأتي على اشكال كهربائية متعددة منها : تسارع اذيني منتظم SVT وهو يشتمل على عدة انواع كهربائية، أو رجفان اذيني AF، تسارع بطينيVT، أو اختلال في ترتيب أو توصيل نبضات القلب.

وهي تختلف في خطورتها فبعضها لايؤثر على حياة المريض حاليا أو مستقبلا، وبعضها يؤثر فيها حاليا أو مستقبلا أو كلاهما .

وعادة يسأل الطبيب عن الخفقان: هل هو منتظم؟ وهل يبدأ وينتهي فجأة ؟وهل هناك اعراض مصاحبه لذلك الخفقان (مما سبق ذكره)؟ اعراض جميع الاسباب غير القلبية للخفقان (التي ذكرت بالتفصيل اعلاه)؟ وهل سبق ان عملت تخطيطا للقلب خلال ذلك الخفقان؟ اما الفحوصات - بعد تحليل الدم والاملاح والغدة الدرقية - فتشمل تخطيط القلب، والاشعة الصوتية للقلب، والتسجيل الكهربائي خلال 24 ساعة، وهناك جهاز تسجيل للخفقان فقط عند حدوثه وله انواع متعددة ليس هذا مقام تفصيلها واخيرا دراسة النظام الكهربائي للقلب بالقسطرة ولها دواع معينة ومخاطر معينة يجب ان يكون المريض وطبيبه على علم كامل بها وبأن المنافع ترجح على المضار في تلك الحالة.

التعليقات

أضف تعليق