×

ما لا تعرفه عن "اقتصاد التوكن".. يساعد على تحديد المشروعات ذات العوائد الاستثمارية العالية

ما لا تعرفه عن "اقتصاد التوكن".. يساعد على تحديد المشروعات ذات العوائد الاستثمارية العالية

ما لا تعرفه عن "اقتصاد التوكن".. يساعد على تحديد المشروعات ذات العوائد الاستثمارية العالية

بعد انتشارها على نطاق كبير خلال السنوات القليلة الماضية نجحت العملات الرقمية في التوسع بشكل كبير حتى أصبح البعض يعتقد أنها ستحل محل العملات التقليدية، كما أنها باتت تستخدم في تشفير الأصول، وتمكن مالكوها من المشاركة بشكل نشط على الشبكة اللامركزية "بلوك شين" والكثير من الاستخدامات الأخرى.

ونظرا لهذا النجاح أسست الرموز الرقمية أو "التوكن" نماذج اقتصادية جديدة تسمى اقتصاد الرموز أو "اقتصاد التوكن" وهذا النوع من الاقتصاديات ينطوي عليه بعض الصعوبات بسبب حداثته، حيث أنه يتم استخدام العملات المشفرة للعديد من الأهداف على منصة "بلوك شين"، كما يتم برمجة كلا من "توكن" وعملة مشفرة بطريقة مميزة.

وتكن أهمية اقتصاد الرموز في أنه يحدد الطريقة التي سوف يستخدم بها مقدار "التوكن" الموجود على المنصة، ولن يكن في استطاعة "التوكن" أن ينافس الرموز الأخرى، إذا تم استخدامه لمشاركة الأرباح فقط.

تعرف على الدروس التي تعلمها قادة الأعمال الناجحون خلال حياتهم العملية للوصول إلى ما نصبو اليه

ويمكن فهم اقتصاد الرموز من تحديد المشروعات التي تدر عوائد استثمارية عالية، وفي هذا الإطار قام موقع "investinblockchain" بنشر تقرير يجمع الكثير من المعلومات حول اقتصاد الرموز.

ويشير اقتصاد الرموز إلى تطبيق وتصميم ودراسة النظم الاقتصادية القائمة على تقنية "بلوك شين"، ويركز على النماذج الاقتصادية الفعلية والجديدة التي تؤسس عن طريق العملات الإلكترونية، باستثناء الرموز المستخدمة لجمع التمويل.

أما بالنسبة لتصميم اساسيات اقتصاد الرموز فسيتم تُصمم نماذج اقتصاد الرموز وتُطبقها قبل عملية إطلاق عملة إلكترونية جديدة، وتقوم المنظمة المسؤولة عن الإطلاق باتخاذ قرار دور الرمز الأصلي على منصتها، والخطوة الأولى في عملية تصميم نماذج اقتصاد الرموز تشتمل على اختيار نموذج الإجماع الذي من خلاله سيتم إنشاء عملة إلكترونية جديدة.

وثالثا استخدام نماذج العملات الإلكترونية في الشبكة فبعد أن يتم اختيار فريق الشبكة لإنشاء العملة، يجب عليهم إنشاء نموذج آخر من أجل استخدام الرمز الخاص بهم.

لكى لا تخسر أموالك.. إليك هذه الخطوات لإنشاء مشروع ناجح يدر عليك الكثير من الأرباح

والمرحلة الرابعة تأتي من تحفيز أعضاء الشبكة، حيث يتم منح أعضاء الشبكة مكافأة على هيئة عملات رقمية للتحقق من المعاملات وتأمين الشبكة، وتوزع "التوكن" على أسرع أعضاء في الشبكة.

وخامسا يأتي دفع رسوم المعاملات، حيث يقوم مستخدمي العملات بدفع رسوم عند إجراء المعاملات لأعضاء شبكة "بلوك شين" .

وتأتي عملية الحوكمة التي يمكن من خلالها أن يقوم أعضاء الشبكة الذين يستحوذون على رموزاً بالتصويت فيما يتعلق باتجاه المنصة، كم أنه بإمكان المطورين اقتراح بعض التعديلات على تطوير الشبكة.

وسابعا تأتي المساهمة في الشبكة فمن الممكن أن يكافأ المشاركين على اسهامهم في الشبكة ومنحهم "توكن" ، وتأتي الخدمات القائمة على "بلوك شين"، حيثيكون المستخدمون في حاجة إلى رموز مميزة من أجل الحصول على الخدمات القائمة على الشبكة.

ومن ناحية أخرى فإن مشاركة الأرباح تمكن بعض تطبيقات "بلوك شين" حاملي "التوكن" من المشاركة في الأرباح التي استطاعت المنصة أن تحققها.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق