×

كيف تحولت المنازل العائمة من أحد خيارات الرفاهية للأثرياء لملاذ من ارتفاع أسعار العقارات؟

كيف تحولت المنازل العائمة من أحد خيارات الرفاهية للأثرياء لملاذ من ارتفاع أسعار العقارات؟

كيف تحولت المنازل العائمة من أحد خيارات الرفاهية للأثرياء لملاذ من ارتفاع أسعار العقارات؟

كيف تحولت المنازل العائمة من أحد خيارات الرفاهية للأثرياء لملاذ من ارتفاع أسعار العقارات؟

كيف تحولت المنازل العائمة من أحد خيارات الرفاهية للأثرياء لملاذ من ارتفاع أسعار العقارات؟

بعد النجاح الساحق الذي حققه إطلاق أول المنازل البحرية العائمة في العالم منذ إزاحة الستار عنها رسميًّا في أوائل عام 2015 ازداد الطلب مؤخراً على هذه المنازل نظراً لزيادة عدد السكان وارتفاع أسعار المنازل على اليابسة.

وقد ظهر هذا الأسلوب ليلبيّ احتياجات الطبيعة ويتماشى مع الأراضي المغمورة في الماء ولهذا   بدأ بعض  المهندسين والشركات يبتكرون تقنيات جديدة لبناء مساكن تتميز بالروعة والجمال، تشبع بها رغبات المستثمرين.وتعتبر في نفس الوقت نموذجاً فريداً من نوعه يخطف الأبصار، ويثير الدهشة والاستغراب، حيث يأتي بعضها في مختلف الأشكال والأحجام بعضها مصممة لتتحرك في حين لا يزال البعض الآخر يرسو بشكل دائم.

صدق أو لا تصدق ..قرية كاملة تبحث عن من يشتريها بأقل من 5 ملايين دولار ! (فيديو)

وعلى رغم أن المنازل العائمة تعرف منذ فترة بعيدة بأنها أحد خيارات الرفاهية المتاحة للأثرياء، لكنها في بريطانيا أصبحت أيضًا ملاذًا من ارتفاع أسعار العقارات خاصة في العاصمة لندن، الأمر الذي وسع نطاق الطلب عليها.

وبحسب تقرير لـ"التلغراف" فقد طُرح أغلى قارب يستخدم كمنزل في بريطانيا وهو منزل "ماتريكس آيلاند" للبيع مقابل 3.7 مليون جنيه إسترليني (5.29 مليون دولار)، لكنه انخفض حاليًا إلى 3.5 مليون إسترليني فقط، ومع ذلك يظل هذا السعر المطلوب أعلى بكثير مما سجلته أغلى صفقة بيع منزل عائم في البلاد، والتي بلغت قيمتها 2.25 مليون إسترليني العام الماضي.

ويحتوي القارب على خمس غرف نوم وتبلغ مساحته الداخلية الإجمالية أكثر من 5 آلاف قدم مربع (465 مترًا مربعًا)، وهو في الأساس سفينة شحن صنعت من الصلب في ثلاثينيات القرن الماضي، وبدأت عملها بمجرى نهر السين في باريس، وترسو حاليًا في ميناء سانت كاثرين، شرقي لندن كما يحتوي القارب على منصة تزلج، وسطح علوي مفتوح، ويبلغ طوله 128 قدمًا (39 مترًا)، وسيكون على ساكنه تحمل 18 ألف جنيه إسترليني سنويًا (25.75 ألف دولار) كرسوم صيانة وإيجار للمرساة، وفقًا لشركة "ريفرهومز".

Jill Strawbale House منزل أسكتلندي فاخر مبني من القش

ولا يعتبر "ماتريكس آيلاند" المنزل الوحيد العائم الفاخر الذي تسوق "ريفرهومز" لبيعه، فهناك قارب آخر بسعر 2.5 مليون إسترليني (3.58 مليون دولار) يرسو حاليًا في تشيلسي، مكون من أربع غرف نوم وثلاثة حمامات، بمساحة إجمالية تصل إلى 4825 قدمًا مربعًا (448 مترًا مربعًا) تشمل غرف مفتوحة.

قد يصبح هذا المنزل العائم البالغة مساحته 1760 قدمًا مربعًا (164 مترًا مربعًا) من نصيب المشتري الذي يوفر مليوني إسترليني (2.86 مليون دولار)، للتمتع بالإقامة على متن القارب الذي يرسو قرب جسر باترسي، ويضم غرفتي نوم وحمامين ومنطقة معيشة مفتوحة، مع نوافذ ذات أطر من الصلب.

لكن شراء منزل عائم لا يقتصر بالضرورة على الوحدات الفخمة والنفقات الطائلة، حيث يلجأ البعض على نحو متزايد إلى هذه القوارب كسكن بديل رخيص، لا سيما أنها لا تحملهم رسوم دمغة.

وعلى سبيل المثال، يقع هذا الخيار المكون من غرفة نوم واحدة في مرسى "بوبالر دوك ماريانا"، وعرضته "ريفرهومز" للبيع مقابل 50 ألف إسترليني (71.52 ألف دولار).

قصر وسيارة في «مانهاتن» للبيع بـ 30 مليون دولار (فيديو)

وجاء بناء سفينة "بوفانو" الشبيهة طبق الأصل بسفن الشحن المحلية في هولندا، من قبل مهندس بحري محترف كان يحلم منذ وقت طويل بتحويل هذا التصميم إلى حقيقة.

ويبلغ طول القارب 32 قدمًا (9.75 متر) وعرضه 12 قدمًا، ويحتوي على غرفة معيشة وغرفة نوم مزدوجة ونافذة في السقف للإضاءة، ويرسو في نهر التايمز قرب هامبتون كورت، ومعروض للبيع مقابل 33 ألف جنيه إسترليني (47.21 ألف دولار).

ولا يزال هناك ما هو أرخص، لكن بحاجة لبعض الصيانة والتجهيزات، مثل سفينة الصيد هذه التي تم تحويلها إلى منزل يبلغ طوله 50 قدمًا (15 مترًا)، ومعروض للبيع مقابل 20 ألف إسترليني (28.61 ألف دولار).

وربما يكون "ميس ديزي" هو الأرخص، إذ يصل سعره إلى 10 آلاف إسترليني (14.31 ألف دولار)، وهو في الأساس قارب نجاة تم بناؤه عام 1938 قبل تحويله إلى منزل عائم، ويبلغ طوله 28 قدمًا (8.5 متر).

التعليقات

أضف تعليق