×

ثالث أغنى رجل في العالم يقدم وصفة سحرية للسعادة

ثالث أغنى رجل في العالم يقدم وصفة سحرية للسعادة

أكد ثالث أكبر ثري على وجه الأرض، الملياردير وارن بافيت الرئيس التنفيذي لشركة "بيركشاير هاثاواي" القابضة، أن مضاعفة الثروات وتضخم الأرصدة، لا تحقق السعادة وراحة البال التي يبحث عنها ملايين الناس، لكن هناك أشياء أخرى تحقق ما يرغبه الناس من سعادة.

تعرف على حجم ثروات مليارديرات العالم وموقع العرب منها!

وقدم بافيت الذي يمتلك ثروة تتجاوز 91.1 مليار دولار عدة نصائح للوصول إلى السعادة التي يبحث عنها الجميع  قائلا إنه كان أكثر سعادة حين كان أقل ثراء بكثير مما هو عليه الآن. مضيفا "إن الناس يعتقدون أن امتلاكهم المزيد من الأموال سيجعلهم أكثر سعادة، بينما كنت سعيدًا وأنا أملك 10 آلاف دولار. كنت أستمتع كثيرًا".

وأضاف: "إذا لم تكن سعيدًا وأنت تملك 100 ألف دولار، فلا تعتقد أن مليون دولار سيجعلك أكثر سعادة. هذا لن يحدث. فحتى وإن تمكنت من تحقيق المليون دولار، ستختفي سعادتك حين تنظر حولك وتجد من يملك مليوني دولار". مبينا أن عوض انتظار المرء تكوينه لثروة لتحقيق السعادة، يمكن الاستمتاع بالحياة ومباهجها خلال رحلة تحقيق الثراء.

أغنياء العملات الرقمية في قائمة فوربس.. للمرة الأولى

يذكر أن وارن أدوارد بافيت، البالغ 77 عاما من العمر، هو مستثمر ورجل أعمال أمريكي عرف عنه بأنه أكبر المتبرعين للأعمال الخيرية في تاريخ الأعمال الأمريكية. فقد استطاع هذا المستثمر أن يجمع ثروة طائلة من استثمارات ذكية تحت إدارة شركة قابضة تحمل اسم “بيركشاير هاثاواي” التي يعد أكبر مساهم فيها ويحتل منصب مديرها التنفيذي.

وبثروته الحالية التي تتجاوز 91.1 مليار دولار، أقدمت مجلة “فوربس” على تصنيف بافيت باعتباره ثالث أغنى رجل في العالم بعد بيل جيتس مؤسس شركة “مايكروسوفت” ورجل الأعمال المكسيكي كارلوس سليم حلو.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق