×

بعد نجاحه في الفرار...مفاجآت في أمعاء الجندي الكوري الشمالي (صور)

بعد نجاحه في الفرار...مفاجآت في أمعاء الجندي الكوري الشمالي (صور)

قرر جندي كوري شمالي الفرار إلى كوريا الجنوبية تحت وابل من الرصاص

وأوضح الأطباء أن الجندي الفار صاحب 24 عام مصاب بأمراض طفيلية وبعدوى خطيرة في الكبد

وأوضح الأطباء أن الجندي الفار صاحب 24 عام مصاب بأمراض طفيلية وبعدوى خطيرة في الكبد

وأوضح الأطباء أن الجندي الفار صاحب 24 عام مصاب بأمراض طفيلية وبعدوى خطيرة في الكبد

قرر جندي كوري شمالي الفرار إلى كوريا الجنوبية تحت وابل من الرصاص، قبل أن يتدخل جنود جنوبيون بسحبه إلى موقع آمن ؛ ونشر فيديو يظهر الجندي وهو يجازف بحياته للانشقاق عن جيش بيونغ يانغ.

ونتج عن هذه المجازفة أصابته بخمس طلقات نارية في 13 نوفمبر؛ و يتماثل الجندي الآن للشفاء في مستشفى بكوريا الجنوبية ؛ لكن كشفت لنا أمعاء الجندي خلال مرحلة الفحص والعلاج مفاجآت وأسرار عن طبيعة الحياة في هذا البلد المنعزل والذي يعيش على إيقاعه الخاص والاستثنائي.

وأوضح الأطباء أن الجندي الفار صاحب 24 عام مصاب بأمراض طفيلية وبعدوى خطيرة في الكبد ؛ والتي تعكس سوء المرافق الصحية وظروف الحياة القاسية في كوريا الشمالية.

سوق السعودية على موعد مع تدفق 145 مليار دولار

وكشف الدكتور بيتر هوتز عميد الكلية الوطنية للطب الاستوائي في تقرير نشرته جريدة "Daily Mail" أن ما يقدر بنحو 5 ملايين كوري شمالي يحملون ديدان معوية، وهو ما يشكل 20% من عدد السكان.

وأوضح التقرير أن الديدان الطفيلية التي عثر عليها في جسد هذا الجندي الكوري الشمالي يبلغ طول بعضها 11 بوصة ؛ ورجح الأطباء أن تكون الطفيليات التي عثروا عليها أثناء قيامهم بتدخل جراحي لإصلاح الأضرار المعوية الناجمة عن عدة طلقات، تعود لديدان الإسكارسية.

ويقول هوتيز إن عدة ديدان كبيرة يمكن أن تتسبب في انسداد معوي لدى الشخص المصاب، ويمكن أن تنتقل الديدان من الأمعاء إلى الكبد أو المرارة أو البنكرياس وتتسبب في التهاب أجهزة الجسم الحيوية، لافتا إلى أن مثل هذه الالتهابات الدودية سهلة العلاج، ولا تتطلب أكثر من جرعة واحدة من الأدوية المضادة للطفيليات.

تعرف على قيمة تداولات البيع والشراء لصناديق الاستثمار في المملكة

إلا أن جسد هذا الجندي الفار مصاب بعدوى طفيلية أخرى، وهي توكسوكارا، أو ما يعرف بدودة الكلب الأسطوانية، المماثلة للديدان الإسكارسية.

هذا النوع من الطفيليات يعيش عادة في أمعاء الكلاب والقطط، وغالبا ما تنتقل يرقات هذه الطفيليات إلى أعضاء الجسم الأخرى وخاصة إلى الكبد والرئتين والعينين؛ أما الصدمة الكبرى هي إصابة الجندي الكوري الشمالي بالتهاب الكبد B ؛ وهي عدوى فيروسية تصيب الكبد وتتسبب في تليفه مهددة حياة المريض إذا لم تعالج.

ومع النجاح الباهر الذي حققته كوريا الشمالية في صنع صواريخ عابرة للقارات وأسلحة فتاكة أخرى ؛ إلي أنها لم تبدى أي اهتمام بمواطنيها و بتوفير مضادات حيوية لهذه الديدان التي تسكن أمعاء 5 ملايين مواطن بما فيهم الجنود.

التعليقات

أضف تعليق