You are here

×

أدوية الاكتئاب تضرّ حياتك الجنسية.. هكذا تتجنب آثارها الجانبية

الرجل: دبي

رغم أن أدوية الاكتئاب تساعد صاحبها على استعادة مزاجه، فإن لبعضها تأثيراً صامتاً على حياته الجنسية؛ قد تسعد مَن يتناولها بعض الشيء خلال النهار، لكنها قد تعكر صفو حياته الزوجية خلال الليل، حسب هفبوست عربي، عزيزي الرجل إذا كنت تعاني من الاثار الجانبية لمضادات الاكتئاب، إليك بعض النصائح:

مارس الرياضة بانتظام: تعزز ممارسة الرياضة بانتظام في الهواء الطلق من إفراز الإندورفين، بالإضافة لفيتامين د نتيجة التعرض للشمس، ما يؤدي لحالة عامة من السعادة، تساعد في التغلب على أعراض الاكتئاب.

تحلّ بالصبر: بعض الآثار الجانبية لمضادات الاكتئاب مؤقتة، فبحسب نصيحة د. وايلد "امنحها بعض الوقت وستمرّ". يمكنك أيضاً استشارة طبيبك بشأن تقليل الجرعة أو اختيار نوع آخر من الأدوية.

غيّر نظامك الغذائي: بحسب طبيب التغذية جون بريفا فإن "الأشخاص الذين يتناولون القليل من أحماض أوميغا-3 الدهنية الموجودة في الأسماك الزيتية هم أكثر عرضة للاكتئاب".

مارس الجنس: فبحسب الكاتبة وأخصائية الجنس، تريسي كوكس، "حين تصبح الأمور مملة، عليك البحث عن الحافز والقيام بالأمر كما يمكنك أن تجرب أشياء جديدة. أفضل الطرق لزيادة الرغبة في الجنس هي ممارسته".

تحدث بحميمية مع شريكك: تحدّث مع شريكك عن هذا الأمر بصراحة، كن صادقاً بخصوص أثر هذا الدواء عليك وعن أن الأمر ليس له علاقة به، قد يكون هذا الوقت هو الأكثر مناسبة للتواصل، وربما يقود لعلاقة أكثر سعادة على المدى الطويل كما ترى ترايسي كوكس.

التعليقات

أضف تعليق