×

صور مطور ويب مشرد يوزع سيرته الذاتية تنتشر بشكل جنوني في أمريكا

homeless-bay-area-web-developer-goes-viral-for-handing-out-resumes-at-an-

أصبح مطور ويب مشرد يقوم بتسليم وتوزيع سيرته الذاتية على تقاطع الطرق منتشرا بشكل واسع وكبير في نهاية هذا الأسبوع يعد أن قامت إمرأة بنشر صورة له على تويتر.

ديفيد كازاريز ، البالغ 26 عاما ، حمل لافتة تقول ، " مشرد ، جائع...لأجل النجاح ، خذ سيرتي الذاتية " ، على تقاطع الطرق في يوم الجمعة. بعد أن رأته إمراة ، وأخذت صورة له وواحدة آخرى لسيرته الذاتية ، وطلبت من الأشخاص على تويتر أن يحاولوا مساعدته من خلال نشر صورته والتغريدة.

كازاريز أخبر منطقة خليج إن بي سي أنه إنتقل الى هذه المنطقة في شهر إيلول الماضي رغبة منه بأن يقوم ببداية جديدة. خريج جامعة تكساس أي أند إم كان يعمل منذ عام 2014، أصبح مطور لشبكات الويب في 2016 ، وفقا لما ذكر في سيرته الذاتية.

معجبة شابة بشخصية ديدبول أثرت وشدت إنتباه ريان رينولدز

لكن تكلفة المعيشة الباهظة بالقرب من وادي السليكون وصعوبة الحصول على وظيفة سرعان ما جعلت كازاريز ودفعته للعيش داخل شاحنته. لكنه فقد شاحنته أيضا لأنه لم يستطع دفع ثمنها ، وهو الان يعيش في حديقة.

" كل ما أردته هو أن يقوم شخص ما بملاحظتي ، وأن يأخذ سيرتي الذاتية ويعطيني فرصة للعمل " ، هذا ما قاله كازاريز. " هذه هي اللحظة التي أنجح فيها أو أسقط. يجب علي القبام بشيء مجنون ".

وقال كازاريز أنه تم الإتصال به من قبل عدة شركات في منطقة الخليج وأماكن آخرى أيضا بعد ان قامت السيدة بنشر صورته بشكل جنوني على تويتر.

" انا لا أحاول أن أكسب أو أجمع الكثير من الأموال عن طريق سؤال الناس في الشارع ، فأنا حقا كل ما كنت أريده هو الحصول على فرصة عمل هذا ما كنت بحاجة له وأسال عنه " ، هذا ما قاله أيضا.

وقد رأى وأستقبل البعض قصة كازاريز على أنها قصة ملهمة_ فقد حرك بصخبه ونشاطه وإندفاعه لإعطاء الناس سيرته الذاتية بدلا من أن يسألهم بأن يعطوه نقود قد حرك ذلك مشاعر الناس وألهمهم.

لماذا قاد «آرنولد شوارزنيغر» دبابة عسكرية ؟ (فيديو)

لكن وضعه هذا يكشف أيضا عن خلو وعيوب في منطقة وادي السليكون وكيف أن بعض مطورو الويب وبعض العمال الآخرين المتحمسين للإنضمام للعمل في مجال صناعة التكنولوجيا يعانون في تلك المنطقة. تمر ولايك كاليفورنيا حاليا بأزمة سكنية ، خصوصا ولا سيما في منطقة الخليج ، حيث يطلب من العمال أن يكسبوا أربعة أضعاف أو أكثر من الحد الأدنى للأجور لمجرد طلبهم الحصول على شقة. حتى بالنسبة لخريجي الجامعات من ذوي الخبرة مثل كازاريز ، فالحصول على وظيفة و توفير ما يكفي للعيش في وادي السليكون أصبح أمرا صعبا وتحديا متزايدا.

كازاريز قام بشكر السيدة لقيامها بنشر صورته وقصته وبشكر الناس من أجل دعمهم الكبير على تويتر.

 

 

 

التعليقات

أضف تعليق